حقيقة وفاة عدد من المواطنين في مستشفى كرموز العمال بسبب نقص الأكسجين

مستشفى كرموز العمال
مستشفى كرموز العمال
أصدرت مستشفى كرموز العمال بالإسكندرية، قبل قليل، بيانا نفت فيه ما تم تداوله عبر مواقع التواصل الإجتماعي بحدوث وفيات داخل المستشفى نتيجة نقص في الأكسجين، حيث أكدت أن هذا الخبر عار تماما من الصحة.

وجاء نص البيان، كالتالي:
"إيماءً إلى ما تم نشره عبر صفحات التواصل الاجتماعي اليوم بشأن وفيات في مستشفى كرموز العمال بسبب نقص الأكسجين فان هذا الخبر ليس له أي أساس من الصحة، والمستشفى تملك تانك كبير من الأكسجين السائل، بالإضافة الى عدد كاف من الأسطوانات الجاهزة للاستخدام".

على جانب أخر، أصدرت محافظة الإسكندرية، بيانا، أكدت فيه أنه لا صحة لما يتم الترويج له عبر مواقع التواصل الاجتماعي بشأن إقامة كافتيريات أمام مجمع المحاكم بالمنشية بحي الجمرك، مُؤكدة أن الأعمال التي تتم الآن هي لمشروع الحماية البحرية بطول 850 مترا التي تتم بالمنطقة وتنفذها الهيئة المصرية العامة لحماية الشواطئ، تأتي بهدف حماية السور التاريخيي للكورنيش بمنطقة المنشية ومحطة الرمل من التآكل والنحر نتيجة تأثير مياه أمواج البحر أثناء النوات، وناشدت المواطنين عدم الانصياع وراء الشائعات المغرضة أو أية أخبار كاذبة من شأنها فقط إثارة البلبلة.

يذكر أن مشروعات حماية شواطئ الإسكندرية بدأت منذ نحو 10 سنوات، وقامت وزارة الري في وضع حواجز الأمواج الغاطسة من منطقة المندرة والمنتزة وحتى منطقة نادى السيارات بسيدي بشر، وتم الانتهاء من مشروع منطقة شارع الإقبال وحتى نادي السيارات منذ نحو عامين، وجار حاليا الانتهاء من مشروعات حواجز الأمواج في منطقة شاطئ السرايا بسيدي بشر وفي منطقة الميناء الشرقي وقلعة قايتباي.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا