حكاية أغنية.. "يا عيون يا مغرباني" أهدتها وردة إلى إيمان الطوخي بإمضاء من عمار الشريعي

بوابة الفجر

حكاية أغنية اليوم مع واحدة من أجمل أغنيات الفنانة إيمان الطوخي، صاحبة الصوت الدافىء، وهي "يا عيون يا مغرباني".

قبل اعتزال إيمان الطوخي، بفترة قليلة طرحت ألبوم "ابتسم لي" عام 1997 كانت جميعها من تلحين الموسيقار عمار الشريعي، وكانت من بين الأغنيات التي قدمتها في الألبوم أغنية كان من المقرر أن تغنيها المطربة الكبيرة وردة، وهي "يا عيون يا مغرباني".

وبدأت الحكاية عندما كان عمر بطيشة، في منتصف التسعينات مرتبط بإنجار ألبوم من الأغاني القصيرة من ألحان عمار الشريعي، ومرت قرابة الخمسة أعوام، ولم ينتهي الألبوم بسبب عدم تفرغ "عمار" لإنشغاله بتترات المسلسلات والأفلام والمسرحيات واحتفالات نصر أكتوبر.

وعندما استشعرت وردة بتقاعس عمار الشريعي، بدأت تركز على عمر بطيشة، ليشعل الحماس فيه مرة أخرى، ولكن "عمار" بدأ يأخد منحنى آخر ويصارحه أن صوت وردة، قد ظهرت عليه أثار السنين، ولا تستطيع أداء الطبقات العالية، وهذا يرهق الملحن بأن يخفض درجات اللحن إلى القرار.

بدأ عمار الشريعي، في اهدار دم أغنيات ألبوم وردة، التي قام بتلحينها، وبدأ بتوزيعها على مطربات آخريات ومنها أغنية "يا عيون يا مغرباين" التي منحها للمطربة إيمان الطوخي.

وقامت إيمان الطوخي، بتصويرها على طريقة الفيديو كليب، وحققت الأغنية نجاحًا كبيرًا، ووضعتها في ألبوم "ابتسم لي" لهذا أقبل الجمهور على شراء الألبوم بسبب الأغنية.