موقع «سوشيال بليد» يكشف ثمن الخيانة.. عمر عبد الكافى جمع 10 ملايين جنيه من اليوتيوب ومحمد شومان 4 وأبناء الحوينى 2.5 مليون

بوابة الفجر
ساعات قليلة ونوّدع عام 2020 ونستقبل عامًا جديدًا، وبالرغم من أن العام المنقضى تصدرت فيه الخسائر على كافة الأصعدة بسبب جائحة «كورونا» وآثارها السلبية على المستوى الاقتصادى فى العالم أجمع والتى ستستمر آثارها لأعوام قادمة، إلا أن مشايخ «الخونة» كان لهم طريق آخر حتى أن بعضهم استغل الجائحة لصالحه. وهناك العديد من مشايخ التطرف استغلوا «اليوتيوب» ليكون منبرًا لجنى الأرباح فى عام 2020، حيث يحقق لهم هدفين الأول الربح والثانى تعويض منعهم من إلقاء الخطب والدروس والظهور عبر القنوات التليفزيونية وسفر أغلبهم خارج البلاد للهروب من السجن بسبب محاربتهم للدولة، بسبب ما يتبنونه من فكر متطرف.

وتبين عبر رصد القنوات التى يتفاعلون عليها، فى يوتيوب أنهم حققوا ملايين الجنيهات فى عام الجائحة، وذلك من خلال نشرهم مقاطع فيديو تحمل الأفكار التى تدعو للتشدد والتقليل من قيمة المرأة، ومحاربة أى تطور فى المجتمع ووفقًا لإحصائيات موقع «social blade» العالمية وجدنا أن «rank» معدل مشاهدات ومتابعة شيوخ التطرف لهذا العام فى ارتفاع ملحوظ.

1عمر عبد الكافى «10 ملايين جنيه»

تصدر الداعية السلفى عمر عبد الكافى قائمة أرباح «السلفيين» لما يمتلكه من قنوات عبر «اليوتيوب» والتى يبث من خلالها أفكاره السلفية المتطرفة.

ومن أبرز قنواته، القناة الرسمية التى تحمل اسمه ويتابعها 4 ملايين شخص وتحقق 468 مليون مشاهدة، ووصلت أرباحها 658 ألف دولار، أى (ما يعادل 10 ملايين و528 ألف جنيه).

ويعتمد عبدالكافى على مخاطبة المرأة بشكل أكبر لتعليمها الفقه وكان فيديو «23 نوعًا  من الرجال لا تتزوجى منهم» أبرز الفيديوهات التى تصدرت المشاهدة، بجانب فيديوهات الرقية الشرعية ومحاربة السحر كأكثر مشاهدة.

2حازم شومان «4 ملايين جنيه»

يمتلك حازم شومان عدة قنوات على «اليوتيوب» أهمها «القناة الرسمية د. حازم شومان» ويتابعها 814 ألف شخص وتحقق 42 مليون مشاهدة، ويعتمد عليها لنشر الفيديوهات الخاصة بالبرامج التى يقدمها من خلال «اليوتيوب» وآخرها برنامج «كنا جبالًا» ويقدم من خلاله أبرز الغزوات والشخصيات الإسلامية.

ويقدم «شومان» أيضًا برنامج «أنا مش فاهمني» ويعتمد على الأحداث «الترند» لجذب جمهور الشباب على السوشيال ميديا، كما يجسد مقاطع تمثيلية مع شباب.

ويحرص «شومان» على تحميل فيديو يوميًا سواء لخطبة أو درس سابق له أو تصوير مباشر عن الأحداث اليومية، فيما كان آخر فيديو له عن الاحتفال بـ«الكريسماس» وتحريمه.

وأغلب الفيديوهات التى يقوم حازم شومان ببثها تكون إما من منزله أو سيارته، وحققت تلك الفيديوهات فى عام 2020، أرباحًا تقدر بقيمة 246 ألف دولار، (ما يعادل 4 ملايين جنيه).

3محمود المصرى«3 ملايين جنيه»

يحاول السلفى محمود المصرى الحصول على أكبر عدد من المشاهدات لجنى الأرباح من «يوتيوب» وينافس الدعاة السلفيين بـ3 قنوات رسمية، هم قناة «الشيخ الدكتور محمود المصري» والتى يبث عبرها دروسًا دينية خاصة به، وحققت أرباحًا بلغت 117 ألف دولار، (ما يعادل مليون و872 ألف جنيه)، ويتابعها 627 ألف متابع، وحققت 36 مليون مشاهدة.

إضافة إلى قناة «روائع الشيخ محمود المصري» والتى حققت 54 ألف دولار، (ما يعادل 864 ألف جنيه)، ويتابعها 123 ألف شخص، وبلغت مشاهداتها 5 ملايين مشاهدة، وأيضًا قناة «حكايات عمو محمود»، الموجهة للأطفال بشكل خاص والتى حققت أرباحًا بقيمة 7 آلاف دولار، (ما يعادل 112 ألف جنيه)، ويتابعها 33 ألف شخص وبلغت مشاهداتها أكثر من نصف مليون مشاهدة.

4الحوينى وأبناؤه «2.5 مليون جنيه»

تحرص عائلة أبو إسحاق الحوينى على بث فيديوهات عبر عدة قنوات فى «يوتيوب» ومن أبرز تلك القنوات «الشيخ أبو إسحاق الحويني» ويتابعها 680 ألف متابع، وتحصد نسبة مشاهدات بلغت 67 مليون مشاهدة، وكان أحدث فيديو له عن الفرق بين محبة الله ورسوله والمحبة الفطرية.

ويعتمد «الحويني» على الدروس الدينية التى تتبع المنهج السلفي، المرتبطة بتربية الأبناء، والرضا وحسن الظن بالله، ولا تخلو تلك الفيديوهات من الحديث عن المرأة وقهرها والحديث عنها كشىء مهمش ليس له قيمة، كما ينشر عدد 2 من الفيديوهات يوميًا، وربح هذا العام من القناة 116 ألف دولار وهو المعدل السنوى الذى يحققه، (ما يعادل مليون و856 ألف جنيه).

أما قناة ابنه حاتم الحويني، فتصل أرباحها إلى 956 دولارًا سنويًا، (ما يعادل 16 ألف جنيه) ولديه 85 ألف متابع، بينما يحقق ما يفوق 6 ملايين مشاهدة، ويعتمد فى قناته على نشر مقاطع لبرامج والده ونشر فيديوهات دينية خاصة به ويتبع نفس المنهج السلفى المتشدد لأبى اسحاق.

وتدار قنوات تابعة لـ«الحويني» أحد أبنائه قناة «علمنى الحوينى وربانى يعقوب» التى ربحت  32 ألف دولار، 512 ألف جنيه، ويتابعها 482 ألف شخص، وتحقق 6 ملايين مشاهدة، وقناة «هناد بن أبى إسحاق الحويني» تحصد سنويًا 83 دولارًا، ألفين جنيه، ولديه 7 آلاف متابع، 356 ألف مشاهدة، لتصل فى النهاية أرباح الحوينى واثنين فقط من أبنائه إلى 2 مليون جنيه ونصف فى 2020.

5محمد الصغير «80 ألف جنيه»

يعتمد الداعية السلفى محمد الصغير، فى جنى الأرباح لقناته على «اليوتيوب» من خلال بث فيديوهات مثيرة للجدل، منها إهانة مفتى الجمهورية ومحاربة شيخ الأزهر، كما يقدم حلقات منفصلة عن الخلافة العباسية.

واستغل محمد الصغير، مؤخرًا الأزمة التى قامت مع فرنسا عقب الإساءة للنبى «صلى الله عليه وسلم»، ودعوات البعض إلى مقاطعة منتجاتها، كى يحقق أرباحًا لقناته الرسمية عبر «يوتيوب».

وحقق «الصغير» أرباحًا بقيمة 5 آلاف دولار، (ما يعادل 80 ألف جنيه)، ويمتلك 42 ألف متابع، وحصد 990 ألف مشاهدة.

6عصام تليمة «78 ألف جنيه»

أما عصام تليمة، فيعتمد منذ مطلع العام على استغلال جائحة كورونا، التى تغزو العالم، واعتمد على نهجه الدائم فى محاربة وزير الأوقاف، والرئيس السيسي، فيما دعم جماعة الإخوان والرئيس التركي، كما أنه يتحدث كثيرًا عن عصام العريان ويعتبره شهيدًا.

وحصد عصام تليمة أرباحًا بقيمة 5 آلاف دولار، (ما يعادل 78 ألف جنيه)، ويحرص على متابعة قناته 42 ألف متابع، فيما حققت مقاطعة مشاهدات بلغت 990 ألف مشاهدة.

7- محمد عبدالمقصود «32 ألف جنيه»

يحرص الداعية محمد عبدالمقصود، على تقديم برامج متنوعة عبر قناته الرسمية التى تحمل اسمه، حيث يتبنى نظرية الوقوف بجانب المظلومين ويمارس الهجوم على الدولة بحجة أنها تعتقل مواطنين لا ذنب لهم وتقوم بتلفيق قضايا ضدهم –على حد قوله-.

وكانت آخر المقاطع التى بثها عبارة عن حلقة بعنوان «نصرة المظلوم»، ودعا خلالها المصريين للوقوف بجانب المعتقلين، رغم أنه يستغل قضيتهم لجذب المشاهدات، إلى قناته.

وتبين أن «عبد المقصود» استطاع أن يجنى الكثير من الأرباح من وراء تلك القضية والتى بلغت قيمتها 2000 دولار، (ما يعادل 32 ألف جنيه)، فيما يتابع قناته 20 ألف متابع، وحقق نسبة مشاهدات وصلت إلى مليون و650 ألف مشاهدة.