صيدلانية المنصورة المصابة بكورونا ثلاث مرات توجة رسالة هامة للمواطنين

أصدقاء حنان
أصدقاء حنان
ناشدت حنان لطفي، صيدلانية المنصورة، في محافظة الدقهلية، والتي أصيبت بفيروس كورونا، ثلاث مرات على مدار 7 أشهر، الجميع، بالالتزام بارتداء الكمامة، واستخدام الكحول لأنها تقي من الفيروس، مشيرة إلى أنها أصيبت بجلطة في الرئة، وانخفاض نسبة الأكسجين في دمها إلى 82%، لكن حالتها حاليا في تحسن ملحوظ، والتنفس إلى حد ما طبيعي.

وأعربت "لطفي"، عن فرحتها بمفاجأة زميلاتها بالوقوف أمام غرفتها رافعين لافتة حب ودعم نفسي للتعبير عن حبهم لها، ودعمها أثناء وجودها في العزل الطبي، مدون عليها: "قومى بالسلامة يا حنان.. كلنا جنبك اطمني"، مؤكدة أن الدعم المعنوي يفرق مع المصاب، وربنا كرمها بأصدقاء "زى إخواتها".

وقالت "لطفي"، إنها نقلت لمستشفى صدر المنصورة منذ 10 أيام، موضحة: "سبب أول إصابة نتيجة عدوى من عملي كصيدلانية واحتكاكي الكثير بالمرضي في أبريل الماضي، وثان إصابة بعد إصابتي وإصابة والدي وحجزه في المستشفى لمدة 22 يوم وأصبت للمرة الثانية في سبتمبر الماضي وأصبت بالعدوى من عملي للمرة الثالثة".

وأوضحت، أنها فوجئت بإصابتها للمرة الثالثة على مدار 7 أشهر، فالجميع يعلم أن مصاب كورونا لا يصاب به مرة أخرى، وهو ما كان يجعلها لا تلتزم بالإجراءات الاحترازية وارتداء الكمامة في الفترة الأخيرة قبل إصابتها بالفيروس، لاعتقادها أنها محصنة من العدوى وخاصة أنها تعانى من ضيق بالتنفس بسبب الكمامة.

وأضافت:" كنا متخيلين أنه دور برد عادي ولم نتوقع اصابتها للمرة الثالثة بكورونا جاء شديد وبدأ يتلاشى نفسها وأصبح العزل المنزلي والعلاج المكثف معها لا يأتي بنتيجة، وتم نقلها لمستشفى صدر المنصورة من 10 أيام وأصيبت بجلطة على الرئة". 

يذكر أن حنان لطفى صيدلانية من مدينة المنصورة تعمل بشركة شمال كهرباء الدلتا، واجهت فيروس كورونا ثلاثة مرات خلال مدة 7 أشهر.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا