"البحوث الإسلامية" يوجه قافلة توعوية شاملة إلى المناطق النائية بمطروح

بوابة الفجر
أطلق مجمع البحوث الإسلامية اليوم قافلة توعوية شاملة إلى محافظة مرسى مطروح تتواجد في الأماكن النائية بالمحافظة، وتستمر فعالياتها حتى يوم السبت المقبل، وذلك في إطار توجيهات فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب- شيخ الأزهر، بضرورة الاهتمام بالمناطق النائية والحدودية وتكثيف الجهود التوعوية بها، لما تمثله هذه الأماكن من أهمية كبرى في أمن واستقرار مصر.

وقال الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية د. نظير عيّاد، إن برنامج عمل القافلة يستهدف انتشار وعاظ الأزهر الشريف في مرسى مطروح والحمام وواحة سيوة والقرى التابعة لها، من أجل معايشة واقع الناس، والوصول إليهم مهما اختلفت مواقعهم واهتماماتهم من أجل تبسيط المعاني لهم على مختلف فئاتهم العمرية والفكرية، وكسب مودتهم، والاستماع إلى أسئلتهم ومشكلاتهم والرد عليها، بما يحقق الأهداف الأساسية من توجيه تلك القافلة.

أضاف عيّاد أن القافلة تستهدف بيان أهمية القيم الأخلاقية في حياة الناس، وأهمية الإنتاج والعمل في هذه المرحلة، وغيرها من الموضوعات المهمة، من خلال عقد لقاءات حيوية تقوم على التفاعل المباشر مع الجمهور المستهدف في المدارس والمعاهد ومراكز الشباب والمصالح الحكومية والنوادي وغيرها.

أوضح الأمين العام أن القافلة لن تقتصر على الجانب التوعوي فقط، وإنما تقوم بتقديم بعض المساعدات الإنسانية التي سيتم توزيعها على المستحقين من أهالي تلك المناطق خصوصًا مع الظروف المناخية الأخيرة التي مرت بها المحافظة.