ثورة غضب بين أعضاء الجمعية العمومية بسبب مجاملات جمال محمد علي

بوابة الفجر

تسببت مجاملة وتمييز جمال محمد علي نائب رئيس اللجنة الخماسية المكلفة بإدارة شؤون اتحاد الكرة، في ثورة غصب كبيرة بين أعضاء الجمعية العمومية، قبيل ساعات من إقامة الجمعية العمومية لمناقشة لائحة النظام الأساسي للجبلاية.

وقالت مصادر داخل اتحاد الكرة، أنه تقرر إقامة أعضاء الجمعية العمومية لاتحاد الكرة في فندقين مساء اليوم استعدادا لمناقشة اللائحة غدا، وهو ما استغله جمال محمد علي وقرر التمييز بين الأعضاء ومجاملة كل أندية الصعيد التي ينتمي لها على حساب باقي معظم المحافظات الأخرى.

قرر جمال محمد علي وضع أندية الصعيد مثل أسوان وسوهاج وقنا والأقصر وأسيوط والمنيا وبني سويف والفيوم بالإضافة إلى أندية مطروح في نفس الفندق الذي ستقام بداخله الجمعية العمومية.

كما قرر إقامة باقي الأندية مثل الغربية والدقهلية وكفر الشيخ والاسماعيلية والسويس ما عدا نادي السويس في فندق آخر بعيد عن مكان إقامة الجمعية العمومية.

وتسببت تلك المجاملة الفجة والغير مبررة لجمال محمد علي لأندية الصعيد، في ثورة غضب كبيرة بين معظم الأندية قبيل ساعات من إقامة الجمعية العمومية، حيث رفضت تلك الأندية تمييز عضو اللجنة الخماسية بهذا الشكل الصريح.