"البحوث الإسلامية" يعلن موعد انعقاد الاختبارات الشفهية لمسابقة الابتعاث العام

بوابة الفجر
أعلن مجمع البحوث الإسلامية بالأزهر الشريف عن تحديد موعد عقد الاختبارات الشفهية لمن اجتازوا الامتحان التحريري من المتقدمين لمسابقة الابتعاث العام إلى دول العالم المختلفة من المدرسين والوعاظ.
وأوضح المجمع أنه من المقرر أن تبدأ الاختبارات في الأول من ديسمبر القادم وحتى السابع من الشهر نفسه بقاعة الأزهر للمؤتمرات، ولمعرفة أسماء من اجتازوا المرحلة الأولى وتم استدعاءهم للاختبارات الشفهية يمكن الدخول على بوابة الأزهر.

ثمن الدكتور أيمن مزيك، رئيس المجلس الأعلى للمسلمين في ألمانيا، دعوة بابا الفاتيكان أتباع جميع الأديان لإعلاء القيم التي نادت بها "وثيقة الأخوة الإنسانية" وبذل المزيد من الجهد من أجل السلام، ووضع حد للحروب والصراعات التي تفاقمت أضرارها بسبب جائحة كورونا.

وأشار مزيك إلى اللقاء الذي جمع بابا الفاتيكان مع فضيلة الإمام الأكبر الأستاذ الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، في أبو ظبي أوائل فبراير عام 2019 لتوقيع "وثيقة الأخوة الإنسانية" والتي أكدت على الكرامة الإنسانية، وعلى أن الله تعالى خلق جميع الناس سواسية بنفس الحقوق، والواجبات، ودعاهم إلى تحقيق الأخوة الإنسانية في هذا العالم.

وأشاد رئيس المجلس الأعلى للمسلمين بألمانيا بدعوة البابا فرنسيس للمستشار محمد عبد السلام، الأمين العام للجنة العليا للأخوة الإنسانية، والمستشار السابق لشيخ الأزهر للمشاركة في تدشين الرسالة الباباوية بقوله: "لأول مرة يشارك عربي مسلم في تدشين الرسالة الباباوية، وهو أمين عام اللجنة العليا للأخوة الإنسانية، القاضي محمد عبد السلام" مؤكدا أن هذه الدعوة جديرة بالاهتمام، وأنها تأتي ردا على دعاوى التطرف، والعنف التى تنسبها الجماعات المتطرفة وأصحاب الايدولوجيات لأتباع الملل والأديان.

وقال في هذا الصدد: "أحببت أن أؤكد على أهمية هذه الدعوة التي ربما صُرفت عنها الأنظار بسبب ما يعيشه العالم من اضطرابات، وتقلبات في ظل هذا الوباء."