الحقيقة الكاملة بشأن إظلام الأرض 3 أيام في ديسمبر المقبل

بوابة الفجر
في ضوء تداول أنباء بشأن تعرض كوكب الأرض لثلاثة أيام مظلمة بنهاية ديسمبر المقبل، نتيجة لحدوث عاصفة شمسية، فقد نفى المعهد القومي للبحوث الفلكية، الأمر، وأنه غير موجود علميًا.

ويرصد "الفجر"، كل ما تريد معرفته عن الأنباء المتداولة بشأن تعرض كوكب الأرض لثلاثة أيام مظلمة بنهاية ديسمبر المقبل.

شائعة إظلام الأرض
تداولت أنباء عبر بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي، بشأن تعرض كوكب الأرض لثلاثة أيام مظلمة بنهاية ديسمبر المقبل، نتيجة لحدوث عاصفة شمسية.

لم يتم الرصد
وعلى الفور، أكد المعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية، عدم صحة ما تم تداول عبر بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي بخصوص إظلام الأرض.

وأكد الدكتور جاد القاضي رئيس المعهد، في بيان اليوم، أنه لا صحة لتعرض كوكب الأرض لأيام مُظلمة نتيجة حدوث عاصفة شمسية، مشددًا على أنه لم يتم رصد أي ظواهر غير طبيعية تتعلق بهذا الشأن أو غيره حتى الآن.

وقال: كثيرا ما تتردد مثل هذه الأنباء بالتزامن مع قرب نهاية العام وبداية عام جديد، مشيرًا إلى أن العواصف الشمسية ليس لها أي علاقة بإظلام الكوكب، وذلك لكونها ظواهر كونية طبيعية ليس لها تأثير خطير على كوكب الأرض.

خيال علمي
أما محمد القوصي الرئيس التنفيذي لوكالة الفضاء المصرية، أكد أنه لم يحدث أبدًا من قبل أن انطفأت الشمس وأظلمت الكرة الأرضية.

وأضاف "القوصي"، أنه لم يحدث أي إظلام تام للكرة الأرضية من قبل، ومن المستحيل أن تظلم الأرض، مؤكدًا أن هذا يعتبر خيالًا علميًا.


وأوضح أن الشمس تحمل طاقة هائلة جدًا تقوم بإخراج الضوء، ولم يحدث أن تخمد هذه الطاقة، معلقًا: "هذا الحديث غير موجود علميًا".

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا