أستاذ علاج سمنة: عملية تحويل المسار أصبحت شبه خالية من العيوب (فيديو)

بوابة الفجر
Advertisements
قال الدكتور أحمد السبكي، أستاذ جراحات السمنة والسكر بجامعة عين شمس، إن عملية تحويل مسار المعدة من الممكن إجرائها بداية من عمر 14 عامًا حتى سن الـ70 عامًا، والفيصل في إجراء العميلة من عدمها هو الحالة الصحية للمريض، معقبًا: "ممكن يكون شاب صغير، ولكن لديه إجراء قصور في القلب، فلا يتم إجراء له العملية"

وتابع "السبكي"، خلال حواره مع الإعلاميتان أمينة مهدي وإيناس الليثي ببرنامج "صحتك بالدنيا"، المذاع على فضائية "cbc"، مساء الأحد، أن الشخص الذي يقوم بإجراء عملية تحويل المعدة يحصل على بعض الفيتامينات لمدة 6 شهور، معقبًا: "من بعد شهر بياكل عادي، وحياته يمارسها بشكل طبيعي بعد عدة أيام من إجراء العملية".

ولفت إلى أن عملية تحويل المسار القديمة كان المريض يعاني فيها من الهزال وضعف الجسم طيلة حياته، اما العملية الحديثة، فأصبحت بفضل الله شبه خالية من العيوب.

ولفت إلى أن مريض السمنة دائمًا من يعاني من الكثير من مشاكل الصحة، وبعض البنات لا تستطيع الزواج بسبب السمنة، وبعض الشباب يفقد بعض الوظائف المرموقة بسبب وزنه الزائد، مشيرًا إلى أن الكثير من حالات الطلاق تحدث بسبب السمنة، ولذلك هناك ضرورة لعلاج السمنة التي لها خطر على الإنسان من جميع النواحي.