"شبح" ليونيل ميسي يهدد برشلونة

ميسي
ميسي
Advertisements
تحول ليونيل ميسي قائد برشلونة من نجم الشباك الأول إلى شبح يطارد الأرقام السلبية وهو ما ظهر أمام أتلتيكو مدريد عندما خسر فريقه بهدف نظيف في الدوري الإسباني.

وفقد ليونيل ميسي الكرة في لقاء الأمس أمام أتلتيكو مدريد في 23 مناسبة خلال الـ 90 دقيقة الخاصة ولم يقدم سوى 36 تمريرة طوال المباراة، كما أنه وصل للركلة الثابتة رقم 48 على التوالي دون أن يسجل سوى هدف وحيد كان أمام أوساسونا في يوليو الماضي.

ولم يسجل ميسي هدفًا حاسمًا من لعب مفتوح مع برشلونة خارج الأرض منذ بداية العام الجاري 2020.

وفقد ميسي سحره وهو أمر ربما يجعل جماهير برشلونة تبدأ في الاستعداد لنهاية حقيقة هذه المرة لحقبة ليونيل مع النادي الكتالوني.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا