شاهد.. تفاصيل مذكرات أوباما عن وضع مصر أثناء ثورة 25 يناير (فيديو)

أوباما ومبارك
أوباما ومبارك
Advertisements
كشف الإعلامي عمرو أديب، تفاصيل كتاب الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما، والذي يحمل عنوان "أرض الميعاد"، تحدث فيه عن أمور مختلفة، وجزء من الكتاب عن ثورة 25 يناير.

وقال "أديب"، خلال برنامج "الحكاية" المذاع عبر فضائية "إم بي سي مصر"، مساء السبت، إن أوباما أعلن في كتابه أنه كان هناك اتصالا هاتفيًا بينه وبين الرئيس الراحل مبارك قبل ثورة 25 يناير بأسبوع، وحينها كانت الثورة التونسية اندلعت، وعندما سأل أوباما مبارك عن الوضع في تونس، كان رد مبارك: "مصر ليست تونس".

وأضاف الإعلامي، أن هيلاري كلينتون كانت من المقتنعين ببقاء مبارك حسبما أوضح أوباما في كتابه، متابعا: "الأمريكان كانوا شغالين على أن مين الرئيس اللي يمشي ومين الرئيس اللي يجي"، معقبا: "ده اللي الأمريكيين بيقولوه ولكن على الأرض لم يكن لهم كل الأوراق.. في ناس كتير كان ليهم كلمة على الأرض سواء في الدولة المصرية أو الشارع المصري". 

وكشف، أن أوباما أوضح في كتابه أنه كان معجبا بالشباب المصري الموجود في الميدان، ولكنه كان قلقا من الفراغ الذي قد يحدث حال رحيل مبارك، مضيفا: "أوباما كاتب في كتابه أنهم نصحوا مبارك بإعطاء مزيد من الحريات".

وتابع، أن أوباما ذكر في كتابه أن جوبايدن وهيلاري كلينتون كانا مؤيدان لاستمرار مبارك في الحكم، خوفا من تحول مصر إلى إيران حال رحيل مبارك، مستطرد: "أوباما بيقول في كتابه أن هيلاري قالت في مؤتمر في ميونخ أنهم حريصين على استقرار الوضع في مصر، فأوباما اتصل بهيلاري وتقريبا هزقها، وقالها مينفعش تقولي الكلام ده مبارك هيمشي".

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا