الإمارات تستخدم الذكاء الاصطناعي لمواجهة فيروس كورونا

بوابة الفجر
Advertisements

 كشفت شركة "ديرق" ( DERQ) المختصة في مجال تقنيات الذكاء الاصطناعي والحاصلة على براءة اختراع من معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا "MIT" عن تعاونها مع واحة دبي للسيليكون في توظيف تقنياتها لتوفير حلول تساعد المدن على مكافحة فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19".

 

 

 

وهذه الحلول هي ابتكار منصة تعتمد على تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي تساعد في الحفاظ على سلامة أفراد المجتمع ورصد مدى التزامهم بتعليمات الوقاية الموصى بها من قبل الجهات المعنية.

 

 

 

يأتي ذلك في إطار الشراكة بين واحة دبي للسيليكون والشركات والمؤسسات المتخصصة في تقديم حلول متطورة تعين على مواجهة مختلف التحديات التي قد تواجهها المدن بابتكارات من شأنها المساهمة في ضمان أفضل نوعيات الحياة.

 

 

 

 

 

وتستخدم "ديرق" تقنية الذكاء الاصطناعي للمساعدة في تطبيق معايير السلامة العالمية من خلال ضمان امتثال كافة أفراد المجتمع لها.

 

 

 

وتستعين الشركة في ذلك بخوارزميات حائزة على عدد من الجوائز العالمية المرموقة، تتبنى من خلالها النتائج المستخلصة من الكاميرات المثبتة في الأماكن العامة لقياس نسبة التزام الأشخاص بإرشادات السلامة، بما في ذلك متطلبات التباعد الاجتماعي، وارتداء الأقنعة الواقية.

 

 

 

 

 

كما تراقب الشركة، مدى التزام الشركات والمؤسسات بمعايير السلامة المتبعة في دولة الإمارات.

 

 

 

وشركة "ديرق" تختص بمجال الحد من حوادث الطرق باستخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي .