وحدة الصم الأسقفية: ورشة لتعليم الأطفال صناعة الاكسسوارات والحلى

بوابة الفجر
Advertisements

نظمت وحدة تعليم الصم التابعة للكنيسة الأسقفية الأنجليكانية في مصر ورشة لتعليم الأطفال الصم تصنيع الحلى والاكسسوارات.

وذكرت الكنيسة الأسقفية في بيان لها اليوم: إن الورشة هي الأولى من نوعها يتدرب فيها الطلاب من سن ٩ لـ١٨ سنة على تصنيع الحلو والاكسسوارات من الصلصال الحراري.

وأوضحت وحدة الصم في بيانها: إن الصلصال الحراري يتم تشكيله بتقنيات مختلفة ويدخل الفرن حتى يتماسك وتأتي تلك الورشة لتعليم الأطفال حرف وصناعات جديدة

وحدة تعليم الصم تأسست سنة ١٩٨٢م تحت مظلة الكنيسة الاسقفية وتم اشهارها بالشئون الاجتماعية برقم ٤٠١٤ لسنة ١٩٩٣.

تعمل الوحدة على تـأهيل وتعليـم الصـم وذويهم ودعم التواصل بلغة الإشارة بما يضمن تحسين المستوى العلمى والصحى والاجتماعى والاقتصادى وبما يمكنهم من الاعتماد على الذات والاندماج فى المجتمع من خلال التعليم الأكاديمى والتدريب المهنى والأنشطة والرحلات والمؤتمرات.

الجدير بالذكر إن إقليم الإسكندرية للكنيسة الأسقفية هو الإقليم الـ41 لهذه الكنيسة حول العالم ويضم تحت رئاسته 10 دول في مصر وشمال إفريقيا ويخضع لرئاسة رئيس أساقفة كانتربري ويتبع اتحاد الكنائس الأنجليكانية في العالم.

وفي مصر بدأت خدمة الكنيسة الأسقفية عام 1815 ثم تأسست أول كنيسة أسقفية في الإسكندرية 1839 عندما منح “محمد علي باشا” والي مصر، قطعة أرض في ميدان المنشية بالإسكندرية لإقامة كنيسة القديس”مرقس” الأسقفية.