مستشفى الأسقفية بالسادات: نجاح أول عملية تثبيت ساعد لمريض طوارئ

بوابة الفجر
Advertisements

أعلنت مستشفى هرمل السادات التابعة للكنيسة الأسقفية اليوم الخميس نجاح قسم طوارئ العظام في إجراء عملية تثبيت الساعد الأيمن لأحد المرضى بعد استحداث جهاز الـC arm الجديد المتخصص في مثل هذا النوع من العمليات


من جانبه أكد دكتور هاني أبادير مدير المستشفى في بيان صادر عن الكنيسة اليوم، إن الجهاز الجديد الذي بدأت المستشفى العمل به سوف يحدث نقلة نوعية في إجراء عمليات العظام وتثبيتها وعمليات الفقرات والمسالك البولية كما أنه يستخدم في جراحات الأوعية الدموية

فيما تواصل المستشفى استقبال حالات الاشتباه بفيروس كوفيد 19 المعروف باسم كورونا مع بدء الموجة الثانية للوباء عن طريق قياس درجة الحرارة لكل مريض وسؤاله عن الأعراض قبل الدخول من بوابة المستشفى حيث يتم تحويل الحالات المشتبه بها إلى بوابة دخول مختلفة للحد من انتشار العدوى بين باقى المرضى ويبدأ بعد ذلك استكمال الفحوصات لتأكيد الاشتباه أو نفيه.

جدير بالذكر أن المستشفى افتُتحت فى البداية كمركز طبى مكون من عدد من العيادات عام 1996 ثم بعد ذلك تم افتتاح المستشفى في أواخر سنة 2011م حيث تتكون المستشفى من عدة أقسام هي قسم العيادات الخارجية ويشمل 16 تخصصًا: باطنة، أطفال، جراحة، عظام، نسا، أنف وأذن، رمد، جلدية، أسنان، قلب، مسالك بولية، نفسية وعصبية، جهاز هضمي وكبد، مخ وأعصاب، علاج طبيعي، أوعية دموية بالإضافة لقسم الطوارئ والذي يعمل على مدار 24 ساعة بالتوازى مع خدمات المعمل والأشعة والعمليات وأيضًا القسم الداخلى والمكون من 6 غرف بسعة 15 سرير.