مقترح بـ "الشيوخ" لتطوير برامج تدريبية لموظفى الحكومة لتطبيق التحول الرقمى

بوابة الفجر
Advertisements


اقترح النائب حسانين أحمد توفيق، عضو مجلس الشيوخ، ضرورة أن توجه الموارد المالية للبرامج التدريبية المُعدة من كافة القطاعات المختلفة بوزارات حكومة المهندس مصطفي مدبولي، لأنشطة وبرامج ذات صلة بالتحول الرقمي والبيئة الإلكترونية والتكنولوجية التى تعمل فى إطارها الدولة المصرية خلال الفترة الأخيرة، وتطوير هذه البرامج بما يتناسب مع أحدث التقنيات.

وأضاف النائب فى تصريحات للمحررين البرلمانيين،اليوم الخميس، أن كافة الوزارات بقطاعاتها المختلفة تبدأ مع نهاية كل عام في إعداد موازنة العام المالي الجديد والمقترحات الخاصة بشأنها، والتي تتضمن العديد من المقترحات المالية ذات الصلة ببرامج التدريب في العديد من القطاعات بمختلف الوزارات، وهو أمر لابد أن ننتبه إليه خاصة أن برامج التدريب في الماضي لم تكن تستغل بالصورة الأنسب ونتائجها لم تكن مرضية.

ولفت عضو مجلس الشيوخ إلى أن الدولة المصرية خلال الآونة الأخيرة تقوم بجهود مقدرة بملف التحول الرقمي بكافة المستويات الحكومية، ومن ثم لابد أن يكون هناك برامج تدريب حقيقية بشأن هذه الجهود وأن توجه الموارد المالية لإدارات التدريب المختلفة فى كافة الوزارات نحو برامج بشأن التحول الرقمي وتعميق ثقافته لدى الموظفين والعاملين بكافة مستويات الحكومة.

وأكد النائب على أن هذا الملف لا يختلف كثيرًا عن الموارد المالية التى توجه لبرامج محو الأمية حتى الآن، رغم عدم جدواها وعدم وجود نتائج حقيقة لها على أرض الواقع، مؤكدا على أنه سبق وأن تحدث بهذا الملف وضرورة أن توجه مثل هذه الموارد نحو محو الأمية التكنولوجية والرقمية وليس محو الأمية التعليمية كما يتم الآن، مؤكدا على أنه يضع هذا الملف على رأس أولوياته فى مجلس الشيوخ ويعمل مع زملائه على دعم وتعميق ثقافة التحول الرقمي والتغلب على إشكالياته مع الجهات المعنية.