رجب بكار في أول ظهور له بقميص سيراميكا كليوباترا : هدفي العودة للمنتخب.. وأبو العينين يعشق النجاح

بوابة الفجر
Advertisements


كشف رجب بكار ظهير أيمن فريق الكرة بنادي سيراميكا كليوباترا، كواليس انضمامه إلى النادي، وسبب تفضيله على بعض العروض الأخرى، بالإضافة إلى طموحه مع ناديه الجديد بعد رحيله عن نادي بيراميدز والانتقال إلى سيراميكا كليوباترا.

 

وقال رجب بكار إن المفاوضات مع نادي سيراميكا كليوباترا لم تستغرق أكثر من 48 ساعة، حيث بدأت باتصال هاتفي مع هيثم شعبان المدير الفني للفريق، تحدثثنا خلاله عن مشروع النادي وطموحه وهدفه بعد الصعود إلى الدوري الممتاز، وبعدها عقدت جلسة مع معتز البطاوي المشرف على الكرة بالنادي، وتبعتها جلسة مع النائب محمد أبو العينين رئيس النادي، استمع فيها إليه، فهو رجل يعشق النجاح في أي مجال يعمل به، ويعمل دائما لكي يصبح رقم 1.

 

وأضاف بكار: "شعرت أن نادي سيراميكا كليوباترا لن يكتفي بالتمثيل المشرف في الدوري، ولكن طموحه المنافسة على المربع الذهبي في أول مشاركة له بالدوري، وانتهت المفاوضات بالنجاح في ظل إدارة المفاوضات مع مسئولي بيراميدز بشكل احترافي كبير".

 

وبسؤاله عن العروض التي كان يمتلكها قبل الانتقال إلى سيراميكا كليوباترا: "لا أريد الحديث عن هذا الأمر، أريد التركيز مع النادي الذي ألعب له، هدفنا أن يكون سيراميكا كليوباترا في المربع الذهبي ويشارك في بطولة إفريقيا، لقد اخترت نادي سيراميكا كليوباترا لأن طموحي يتناسب مع طموحه، والنادي يمتلك كل مقومات النجاح، فهو يمتلك مدير فني على أعلى مستوى، يتبع طرق تدريبية حديثة عن علم كبير، كل اللاعبين يستمتعون بالتدريب معه، ولان شعر بالممل، لدرجة أننا نتمنى أن لا ينتهي التدريب، ولا أنكر أن مكالمته الأولى معي حسمت قراري بشكل كبير".

 

وعاد ليقول: "اسم هيثم شعبان معروف لنا كلاعبين، وكلنا كنا نتحدث عن أنه مدرب صاحب خبرات كبيرة، ويمتلك طرق حديثة، وحقق نجاحات ملموسة في الفترة الماضية، أما عن طموحي الشخصي مع نادي سيراميكا كليوباترا هو العودة إلى صفوف منتخب مصر، فحلم أي لاعب هو ارتداء قميص منتخب بلده وتمثيله في المحافل الدولية".

 

واستطرد رجب بكار قائلا: "صعود سيراميكا كليوباترا إلى الدوري الممتاز، سوف يزيد من قوة المسابقة، مع الأندية الموجودة، وهو ما يصب بالنهاية في صالح الكرة المصرية، كنا نتابع نادي سيراميكا كليوباترا، وكان لدى الجميع شغف كبير واهتمام بهذا النادي، والانتظار لمشاهدة ما سيقدمه عند الصعود إلى الدوري الممتاز".

 

وأنهى حديثه قائلا: "لاعبو سيراميكا كليوباترا القدامى كبار وأصحاب خبرات سواء عاشور الأدهم أو ضياء قنديل ومحمد جمال وطارق سامي وشادي حسين وشريف دابو وأحمد غنيم وغيرهم، اليوم لا فرق بين لاعب قديم وأخر جديد، نسعى للوصول إلى أعلى مراحل الانسجام بشكل سريع، والكابتن هيثم شعبان يعمل على هذا الأمر منذ بداية معسكرنا في الإسماعيلية، فلقد جعل كل لاعب من القدامى في غرفة واحدة مع لاعب جديد، والأن نحن أصبحنا أسرة واحدة وهدفنا واحد سوف نقاتل من أجل تحقيقه، وهو تحقيق أهداف وطموح مجلس إدارة النادي".