قطب: تقرير «مصر تنطلق» يكشف نجاح الدولة في تحقيق التنمية

بوابة الفجر
Advertisements
أكد المهندس أحمد قطب، عضو مجلس الشيوخ، الأمين المساعد لحزب مستقبل وطن بالجيزة، أن تقريرالمتابعة الدوري لبرنامج عمل الحكومة «مصر تنطلق» خلال عامين "يوليو 2018 – يونيو2020" الذي تقدم به الدكتور مصطفي مدبولي الي مجلس النواب وأرسل نسخة منه الي مجلس الشيوخ، يعكس مدي حجم الإنجازات التي حققتها الدولة المصرية علي أرض الواقع من إنجازات وتحقيق تنمية بالرغم من التحديات والصعوبات التي واجهتها.

وقال عضو مجلس الشيوخ أن التقرير والذي أحتوي علي عدة محاور أبرزها "حماية الأمن القومي وسياسة مصر الخارجية، وبناء الإنسان المصري، والتنمية الإقتصادية ورفع كفاءة الأداء الحكومى"، أظهر مدي الجهود التي بذلتها الدولة علي الأصعدة السياسية والإجتماعية والإقتصادية والأمنية، في ظل ظروف إستنائية مر بها العالم بسبب ما فرضته أزمة فيروس كورونا وكان له مردود سلبي علي كافة الدول، إلا أن تكاتف كافة المؤسسات الوطنية المصرية كان سببا في نجاح الحكومة بتنفيذ برنامجها.

وأشار قطب، في بيان له، أنه فيما يتعلق بمحور التنمية الإقتصادية ورفع كفاءة الأداء الحكومي، وما كشفه التقرير من جهود بُذلت فإن القيادة السياسية نجحت في تحسين كفاءة التحصيل الضريبي، حيث زادت نسبة الإيرادات الضريبية من 14،2% إلي 18% من الناتج المحلي الإجمالي وذلك من خلال الإرتقاء بكفاءة التحصيل الضريبي وميكنة الخدمات الحكومية بما يعمل علي زيادة إيرادات الضرائب العقارية إلي 10 مليار جنية، بالإضافة إلي تحسين كفاءة التحصيل بمصلحة الضرائب العامة، لزيادةالحصيلة الضريبية إلي 839،7 مليار جنية.

ولفت عضو الشيوخ، أن التقرير أظهر برامج الحكومة في تعظيم الإستفادة من فرص التمويل الدولي بشروط ميسرة، والتركيز علي الإستثمار المحلي بالإستثمار في الأصول والشركات القائمة حاليا أو في مشاريع ومناطق جديدة، وحصر الأصول الغير مستغله ودراسة الإستغلال الأمثل للعقارات والمباني.
وتابع، أن التقرير كشف جهود الدولة في تحقيق الأمن الغذائي، وذلك من خلال تحسين إنتاجية الأراضي الزراعية، وإزالة التعديات على الأراضي الزراعية بنسبة 87% من المخالفات بنهاية يونيو 2020، كما تم توزيع 4،6 مليون طن أسمدة مدعمة على المزارعين والفلاحين، والتوسع في منح التراخيص لمصانع الأعلاف لزيادة الثروة الحيوانية أحدث التوازن والإستقرار المحلي في أسعار الماشية واللحوم. 

وأوضح قطب، أنه علي المستوي التحرك الخارجي لتحقيق الأمن العربي، فإن التقرير أظهر ما قامت به الدولة من جهود كبيرة في تحقيق الإستقرار في ليبيا حيث تم إطلاق "إعلان القاهرة" في 6 يونيو 2020، تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي، وكذلك السعي الي إيجاد تسوية شاملة للأزمة السورية واليمنية، مع التأكيد على موقف مصر الثابت من القضية الفلسطينية، والمشاركة في المؤتمر الوزاري غير العادي لوكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين، وغيرها من القضايا العربية.

وأكد أن مجمل التقرير كشف الخطوات التي تم إتخاذها لبناء مصر الحديثة وما تم تحقيقة علي أرض الواقع في مختلف المجالات، ومدي تحمل المصريين وصبرهم لتنفيذ هذا البرنامج.