فعاليات المسيرة التكوينية لخدام "فرح وعطاء" بالإيبارشية البطريركية

بوابة الفجر
Advertisements
تتواصل فعاليات اليوم الثاني من المسيرة التكوينية للخدام والخدام المساعدين، القائمين على نشاط 'فرح وعطاء' بالإيبارشية البطريركية، وذلك بكنيسة السيدة العذراء بقبة الهواء بشبرا وذلك تحت رعاية غبطة البطريرك الأنبا إبراهيم إسحق، بطريرك الإسكندرية للأقباط الكاثوليك، وصاحب النيافة الأنبا باخوم، النائب البطريركي لشؤون الإيبارشية البطريركية، وبالاشتراك مع دار القديس جيروم للدراسات الكتابية.

شارك في فعاليات اليوم الثاني كنيسة السيدة العذراء بشبرا، وكنيسة عذراء السجود والقديسة هيلانة بشبرا، وكنيسة القديسة تريزا بالشرابية، وكنيسة السيدة العذراء والقديس إسطفانوس بشبرا الخيمة، وبمشاركة صاحب النيافة الأنبا توماس عدلي، مطران إيبارشية الجيزة وبني سويف والفيوم للأقباط الكاثوليك، والأب جورج جميل، المرشد الروحي لمجلس 'فرح وعطاء'.

حضرت أيضًا الأخت ماري يونان، أمين المجلس، والأخت فيفي سمعان، نائب أمين المجلس، والأخ سعد طلعت، مسؤول سكرتارية المجلس، والأخ مجدي حنا، أمين الصندوق، والأخت مريم عطا، مسؤول الأنشطة، والشماس الإكليريكي ميشيل ألفي، والشماس الإكليريكي مينا نصير.

بدأت فعاليات اليوم بكلمة من الأخت ماري يونان، حول التفاني في رؤية وهدف خدمة 'فرح وعطاء'، وضرورة العلاقة الروحية للخادم بصفة عامة، وارتباطه بالكتاب المقدس بصفة خاصة، وذلك بالتزامن مع المشروع الرعوي للإيبارشية البطريركية "كلمة الله". وعقب ذلك، قاد الأب جورج جميل الحضور في صلاة جماعية.

وألقى الشماس الإكليريكي ميشيل ألفي المحاضرة الأولى حول "سفر هوشع"، فيما ألقى نيافة الأنبا توماس المحاضرة الثانية حول "سفر يونان".

وجدير بالذكر أن فعاليات المسيرة التكوينية كانت قد بدأت يوم الجمعة الماضي، الموافق ١٣ نوفمبر، وذلك بكنيسة العائلة المقدسة بالزيتون.

حضر فعاليات اليوم الأول من المسيرة التكوينية كنيسة العائلة المقدسة بالزيتون، وكنيسة العائلة المقدسة بالمطرية، وكنيسة قلب يسوع بمصر الجديدة، وكنيسة السيدة العذراء والأم تريزا بعزبة النخل، وكنيسة السيدة العذراء والقديس يوسف البتول بالخصوص.

شارك أيضًا في المسيرة الأب بيوس فرج، ومسؤولو مجلس 'فرح وعطاء'. ويأتي ذلك بالتزامن مع المشروع الرعوي للإيبارشية البطريركية "كلمة الله تخلق - تحرر - ترسل".