ربة منزل تتدعى اختطافها لتبرير هروبها مع عشيقها في شبرا

بوابة الفجر
Advertisements
تمكنت أجهزة الأمن في القليوبية، اليوم الأربعاء، من كشف غموض تغيب ربة منزل عن مسكن الزوجيه لعدة أيام في شبرا الخيمة، بعد أن تركت زوجها وطفلها الرضيع، وادعت اختطافها، حيث تبين أنها خرجت من منزلها بإرادتها صحبة أحد الأشخاص ارتبطت به بعلاقة عاطفية، وقررا أن يعيشا مع بعضهما بعض الوقت في إحدى الشقق بالقاهرة.

تلقى مأمور قسم ثاني شبرا الخيمة، بلاغًا من أحد الأشخاص بتغيب زوجته وطفلهما البالغ من العمر عام ونصف، أثناء عودتها من منزل أسرتها بمحافظة الإسماعيلية، وفي وقت لاحق تردد الزوج والزوجة على قسم شرطة ثان شبرا الخيمة بمديرية أمن القليوبية، حيثُ ادعت تعرضها للتخدير وسرقة مصوغاتها الذهبية من قِبل سائق مركبة أجرة "ميكروباص" وتركها هي وطفلها بالشارع.

توصلت تحريات اللواء حاتم الحداد مدير المباحث، والعميد خالد المحمدي رئيس مباحث المديرية، أن حقيقة الواقعة تتمثل فى إرتباط الزوجة المتغيبة بعلاقة عاطفية بأحد الأشخاص، واتفاقهم على مغادرتها منزل الزوجية بمحض إرادتها وتوجهها صحبته إلى أحد الشقق السكنية المستأجرة بالقاهرة، حيث سلمت هذا الشخص مصوغاتها وبيع جزء منها لتدبير احتياجاتهما المعيشية.

وأثناء شعورها بتصعيد أسرتها للموقف وتناول الواقعة على المواقع الإلكترونية قررا اختلاق القصة المشار إليها لتبرير غيابها، جزى اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.