البورصات الأوروبية تتراجع بالختام مع إعلان نتائج الأعمال

بوابة الفجر
Advertisements

انهت البورصات الأوروبية تعاملات اليوم الثلاثاء، على تراجع مع إعلان نتائج أعمال فصلية ومتابعة تطورات فيروس كورونا.

وتراجعت أسهم النفط والغاز بأكثر من 2 بالمائة لتقود خسائر البورصات الأوروبية.

ويأتي أداء الأسهم الأوروبية وسط ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا في الدول الأوروبية الكبرى والولايات المتحدة.

وفي الولايات المتحدة، كررت رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي الآمال في أن التوصل إلى اتفاق مع وزير الخزانة ستيفن منوشين بشأن مشروع قانون جديد لتخفيف تداعيات فيروس كورونا لا يزال ممكنًا قبل الانتخابات الرئاسية يوم الثلاثاء المقبل، ولكن لا تزال هناك خلافات رئيسية.

وعلى صعيد نتائج الأعمال، تجاوزت أرباح بنك "إتش إس بي سي" توقعات المحللين خلال الربع الثالث من العام الجاري.

وعند الختام، انخفض مؤشر "ستوكس 600"  بنحو 0.9 بالمائة عند مستوى 352.5 نقطة، في حين هبط المؤشر البريطاني "فوتسي" بنسبة 1.1 بالمائة إلى 5728.9 نقطة.

في حين هبط مؤشر "داكس" الألماني بنسبة 0.9 بالمائة إلى 12063 نقطة، فيما تراحع "كاك" الفرنسي بنسبة 1.8 بالمائة إلى 4730 نقطة.