استشاري بـ"الصحة العالمية": 200 لقاح لكورونا بينهم 10 في المراحل الأخيرة

منظمة الصحة العالمية
منظمة الصحة العالمية
Advertisements
قال الدكتور أمجد الخولي، استشاري الأوبئة في منظمة الصحة العالمية، إن الوضع الوبائي العالمي لفيروس " كورونا الآن من الصعب تحديده، هل هو موجة ثانية أم لا، مشيرًا إلى أن الوضع يختلف من دولة لأخرى، فبعض الدول تعيش امتدادا للموجة الأولى، والبعض الآخر يعيش الآن في الموجة الثانية.

وتابع "الخولي"، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية لميس الحديدي، ببرنامج "كلمة أخيرة"، المذاع على فضائية " ON"، مساء الاثنين، قائلًا: "الزيادة مرتبطة بسلوكيات المجتمع في كثير من الأحيان، فبعض المجتمعات عندما ترى تراجع الأعداد يصل لمرحلة سلوكية تتمثل في عدم الاهتمام والاستهتار بالإجراءات الاحترازية، وهذا عادة ما يعقبه زيادة في الأعداد، وعلى إثرها بعض الدول لجأت مجددًا إلى فرض حظر التجوال".

وأضاف استشاري الأوبئة في منظمة الصحة العالمية، أن منظمة الصحة العالمية لا تنصح باللجوء المفاجئ لفرض حظر التجوال، أو اتخاذ إجراءات متشددة إلا في حال استنزاف كافة الوسائل والأدوات الأخرى.

وحول التسارع العالمي حول لقاح كورونا وآخر مستجداته قال: "لدينا الآن نحو 200 فاكسين منهم 44 لقاحا وصلوا للتجارب البشرية، و10 منهم على الأقل وصلوا للمرحلة الثالثة والأخيرة، والنتائج مبشرة إلى حد كبير، وعلينا أن نعي أنه في التجارب السابقة كان تصنيع اللقاح يستغرق نحو 10 سنوات، ولقاح الإيبولا كان الأقل في المدة، حيث وصل لخمس سنوات، أما في كورونا فالمسار الذي نشهده الآن يعتبر إنجازًا كبيرًا نتمنى أن يكتمل ويكلل بكل خير".

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا