محافظ أسيوط: المرأة والشباب تصدرا المشهد في انتخابات مجلس النواب

بوابة الفجر
Advertisements
وجه عاصم سعد، محافظ أسيوط، الشكر إلى مواطنيه لنزولهم والمشاركة الإيجابية في انتخابات مجلس النواب، وبخاصة المرأة الأسيوطية وكبار السن والشباب الذي لم يحرص على المشاركة بالانتخابات فقط ولكن كان يساعد الآخرين.

وأكد "سعد" في اتصال هاتفي مع الإعلامية إيمان الحصري ببرنامج "مساء دي ام سي" المذاع على فضائية "دي ام سي" على الالتزام بجميع الإجراءات الاحترازية أثناء إدلاء المواطنين بأصواتهم من تعقيم وتطهير للجان

كما وجه الشكر إلى القوات المسلحة والأجهزة الأمنية على دورها في تأمين المقار واللجان الانتخابية وتسخير كافة إمكانياتها وتصديها لبعض المناوشات البسيطة التي ظهرت خارج اللجان، ولكنها لم تؤثر على سير الانتخابات.

إقرأ أيضا..

باستنفار أمني مكثف ورفع درجة الاستعداد على مستوى الجمهورية، أنهت أجهزة وزارة الداخلية استعدادتها الأمنية اللازمة لتأمين انتخابات (مجلس النواب) بمختلف مديريات الأمن.

وإعتمدت الوزارة خطة أمنية شاملة لتأمين المواطنين أثناء إدلائهم بأصواتهم خلال العملية الإنتخابية، وذلك من خلال الإنتشار الأمنى المكثف بمحيط اللجان وكافة الطرق والمحاور المؤدية لها وتسيير أقوال أمنية وخدمات مرورية لتسيير الحركة المرورية بتلك الطرق لتسهيل وصول الناخبين إلى اللجان الإنتخابية، وتمتد خطة التأمين لحماية المنشآت الهامة والحيوية وإحكام الرقابة من خلال عدد من الدوائر الأمنية ودعم الخدمات الأمنية بالمنطقة المحيطة بها والدفع بقوات التدخل والإنتشار السريع، للتعامل الفورى مع كافة المواقف الطارئة للحفاظ على الأمن والنظام.

وقد قام مديرو الأمن والقيادات الأمنية والمستويات الإشرافية بكافة المحافظات بالمرور على القوات المشاركة فى عمليات التأمين، للتأكد من مدى جاهزيتها للإضطلاع بالمهام الموكلة إليها بمنتهى الدقة والإنضباط، والتشديد على أهمية الإلتزام بحُسن معاملة المواطنين خلال تنفيذ محاور الخطة الأمنية، ومراعاة البعد الإنسانى خاصةً مع كبار السن، وذوى الإحتياجات الخاصة.

وتؤكد وزارة الداخلية على مواصلة الجهود وإستنفار كافة الطاقات للحفاظ على أمن المواطنين،وثقتها فى وعى المواطنين بالجهود التى يبذلها رجال الشرطة لتوفير مناخ آمن لسير العملية الإنتخابية، وتهيب بالجميع الإلتزام بتعليمات الأمن والتعاون مع رجال الشرطة لتنفيذ خطط التأمين بكل دقة وإتقان.