أهالي كفر سعد بالقليوبية يطالبون مجلس الوزراء بالتصالح معهم كقرية كما بالأوراق

ارشيفية
ارشيفية
Advertisements
تقدم عدد من أهالي قرية كفر سعد، مركز بنها، محافظة القليوبية، بطلبات وشكاوي لمجلس الوزراء، لاعتبار كفر سعد بأكملها قرية، وإجراء التصالح معهم علي أساس أنها قرية أي مقابل 50 جنيه للمتر، كما في الأوراق الرسمية أنها قرية وليست مدينة كما يريد المحافظ التصالح معم. 


وتضمنت الشكوى الموجه لرئيس مجلس الوزراء تأكيدهم علي جدية التصالح مع الدولة، وفقاً لتعليمات رئيس مجلس الوزراء ، ووفقا لقانون التصالح لتصحيح أوضاع البناء المخالف، دون أي زيادة، وأن قرية كفر سعد كما هي مثبته بالأوراق يتم التصالح بها علي أساس أنها قرية، بينما محافظ القليوبية يريد التصالح بها علي أساس أنها مدينة، وهذا مخالف للقانون، ولتعليمات رئيس مجلس الوزراء، المهندس مصطفي مدبولي، الذي التزمت به كافة المحافظات بل هناك من خفض علي المواطنين قيمة التصالح ووصلت في بعضها 50%.


ومن الجدير بالذكر أن رئيس الوزراء المهندس مصطفي مدبولي قام بزيارة قرية كفر سعد، وأصدر خلال الزيارة قرار التصالح مع القري، لتخفيف الأعباء علي المواطنين ، بمعاملة كفر سعد مثل القري، أي أن سعر المتر ٥٠ج بالقري أي كان مستواها الحضاري، ولكن محافظ القليوبيه  أصدر قرارا أن  سعر المتر بكفر سعد١٢٥ج للمبني المقام من ٤ أدوار فأقل، و٢٤٠ج للمبني المقام من ٦ أدوار فأقل، و٣٦٠ج للمبني المقام من أكثر من ستة ادوار ، مما يجعل سعر المتر بالقرية يتعدي سعر المتر بالمدينة، مطالبين مجلس الوزراء بالتدخل والتصالح مع أهالي قرية كفر سعد باعتبارها قرية، وليست مدينة كما يريد المحافظ.