لقاء مطران أبو قرصاص بمكتب يسوع بالإيبارشية

بوابة الفجر
Advertisements
أقيمت فعاليات الاجتماع الأول لمكتب يسوع السجين بالإيبارشية، تحت رعاية وحضور الانبا بشارة جودة مطران ايبارشية ابو قرصاص، للاقباط الكاثوليك.

وذلك بحضور الأب ميخائيل إبراهيم، مسؤول مكتب يسوع السجين بإيبارشية أبو قرقاص، والأب بولس نصيف، مسؤول مكتب يسوع السجين بإيبارشية المنيا، والأخت فوزية من راهبات القديس يوسف.

شارك أيضًا كافة المسؤولين والخدام بخطوط أبو قرقاص وملوي. بدأ الاجتماع بالصلاة وكلمة ترحيب من الأب ميخائيل، ثم الكلمة الروحية من نيافة الأنبا بشارة، تحدث فيها عن أن المسجون الحقيقي ليس فقط من هو خلف القضبان، بل هناك من هم خارجها، ولكنهم سجناء لأفكارهم وشهواتهم وانغلاقهم.

وأضاف نيافته أن خادم السجين لابد أن يكون مملوء من المحبة والرجاء والتفاؤل، لأن الناس في حاجة إلى الاهتمام والمشاعر الصادقة النابعة من الإيمان.

وألقى الأب بولس نصيف كلمة تشجيع للمكتب الجديد. كما شارك بعض الخدام بخبراتهم العملية في الخدمة، فيما قدم خدام الخطوط تقريرًا عن خدمة الأسبوع، وذلك بالإضافة إلى توزيع الزيارات.

واختُتم الاجتماع بالصلاة والبركة الرسولية من نيافة الأنبا بشارة.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا