خبير استراتيجي عن أزمة ليبيا: ما أخذ بالقوة لا يسترد إلا بالقوة

بوابة الفجر
Advertisements
علق عبد الباسط بن هامل، الكاتب والمحلل السياسي الليبي، حول تصريحات الأمم المتحدة بشأن خروج العناصر الأجنبية من ليبيا خلال 90 يوما.

وقال هامل خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية عزة مصطفى ببرنامج "صالة التحرير" على قناة صدى البلد "ما أخذ بالقوة لا يسترد إلا بالقوة، الميليشيات أصبحت لها مصالح في ليبيا"، داعيا المجتمع الدولي إلى دعم إعلان القاهرة بشأن ليبيا.

وتابع "مطامع تركيا في ليبيا ما زالت مستمرة، والمال القطري الفاسد متواجد أيضا»" مشيرا إلى أن جماعة الإخوان الإرهابية تدعم شخصيات غير منتمية لها تنظيميا مثلما حدث مع السراج من قبل.

وفي وقت سابق، قالت المبعوثة الأممية بالإنابة إلى ليبيا ستيفاني وليامز، إن اللجنة الليبية العسكرية المشتركة 5+5، والتي عقدت على مدار ثلاثة أيام في جنيف، اتفقت أيضًا على ضرورة الربط بين شرقي وغربي ليبيا.

وأكدت وليامز أن المفاوضات المنعقدة في جنيف، انتهت إلى اتفاق يقضي بخروج القوات الأجنبية في غضون 90 يوما تحت إشراف أممي.

وقالت المبعوثة الأممية، في تصريحات لها خلال مؤتمر صحفي عقدته اليوم الأربعاء من جنيف، إن الأطراف الليبية اتفقت على فتح الطرق الداخلية بين شرق وغرب البلاد، عبر مسارات برية وجوية.

وأشارت إلى أنه تم التوصل إلى اتفاق على مواصلة حالة التهدئة الحالية على جبهات القتال وتجنب أي تصعيد عسكري، مؤكدة أن إجراءات بناء الثقة بين الأطراف في ليبيا دخلت حيز التنفيذ.

وأوضحت ستيفاني وليامز، أن من بين بنود الاتفاق إعادة هيكلة حرس منشآت النفط لضمان استمرار تدفقه.
وأكدت أن قرار رئيس ما يعرف بحكومة الوفاق الوطني فايز السراج بالتنحي سيساعد في إنهاء فترة انتقالية طويلة والتوجه إلى انتخابات ديمقراطية.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا