النقد الدولي: نتمنى أن نخرج سالمين بأقل خسائر من "كورونا"

بوابة الفجر
Advertisements
قال الدكتور محمود محي الدين، إنه بعد أن تولى منصبه الجديد كمدير تنفيذي بصندوق النقد الدولي، ممثلا لمصر والمجموعة العربية وجزء المالديف، تلقى اتصالات مع دول عربية وإفريقية وأسيوية بحكم المعرفة وقالوا لي " الان نعتمد عليك في تمثيل مطالبنا ".

وحول مهامه الجديدة، قال "محي الدين"، خلال مداخلة هاتفية مداخلة هاتفية عبر برنامج " كلمة أخيرة " الذي تقدمه الاعلامية لميس الحديدي على شاشة " ON"، مساء الثلاثاء، "إجتماعات اسبوعية بواقع ثلاثة إجتماعات على مستوى مجلس الادارة، بالاضافة لاجتماعات على مستوى اللجان ويناقش فيها كل قرارات البرامج مع الصندوق وإستعراض الوضع الاقتصادي العالمي وـاثيره على دول المنطقة ".

وتابع قائلًا: "لدينا نوعين من التعامل أحدهما يخض الدول العاملة مع الصندوق، وهذا تعاون مكثف والمدير التنفيذي مهمته متابعه وتنسيق ومتابعه الدولة التي يمثلها، بما يمثل مصالحها ويحاول توضيح الامور والاولويات للصندوق لهذه الدولة والاولويات تخص سياسة مالية بالتعاون وزراء المالية ونقدية مع البنوك المركزية ".

وحول أكثر ما يقلقه الان في ظل تحديات كورونا وما يشغله حول أوضاع المنطقة، قال: "السنة الحالية نتمنى أن نخرج سالمين بأقل خسائر من الازمة الصحية التي ضربت العالم والعام القادم تواجه مشاكل الركود، وتفاقم المديونيات