بسبب لهو الأطفال.. حقيقة مناصرة الشرطة لأحد طرفي مشاجرة بالهرم

بوابة الفجر
Advertisements
كشفت أجهزة الأمن بالجيزة حقيقة تداول مقطع فيديو لسيارة شرطة وسط تجمع عدد من الأهالى بالجيزة، والزعم بمناصرة رجال الشرطة لطرف على الآخر على خلفية تداول مقطع فيديو عبر موقع التواصل الإجتماعي الفيسبوك، متضمنًا ظهور سيارة شرطة وتجمع عدد من الأهالي في حالة مشادة كلامية زُعم خلاله قيام أهلية أحد الأشخاص متهم في واقعة مقتل أحد جيرانه بالإستعانة برجال الشرطة لتمكينهم من العودة لمنزلهم.

بالفحص تبين أن الواقعة متعلقة بحدوث مشاجرة ومتوفي بدائرة قسم شرطة الأهرام بالجيزة، بسبب لهو الأطفال بين كلٍ من (صاحب محل، وعامل)، أطلق خلالها الأخير عيار خرطوش محدثًا إصابة الأول التى أودت بحياته وتم ضبطه.

كما تبين أن واقعة الفيديو المشار إليها حدثت إثر قيام أهلية المتهم بترك محل سكنهم خشية حدوث تداعيات مع أهل المجني عليه، وتوجه بعضهم لإحضار بعض متعلقاتهم مما أدى لإستياء أهلية المتوفي وحدوث مشادة كلامية بين الطرفين، وفور تلقى شرطة النجدة بلاغًا بالواقعة إنتقلت سيارة النجدة "التى ظهرت بمقطع الفيديو" بمشاركة قوة من وحدة مباحث قسم شرطة الأهرام، وتم السيطرة على الموقف دون حدوث مشاجرات أو تعدي من الطرفين.

وتم إتخاذ الإجراءات القانونية، والتنبيه على أهلية المجني عليه بضبط النفس والإلتزام بالطرق الشرعية.