"إلغاء التصريح في هذه الحالة".. تفاصيل المرحلة الثانية للعمرة والزيارة

بوابة الفجر
Advertisements
أعلنت السلطات السعودية، اليوم الأحد، عن بدأ تنفيذ المرحلة الثانية من العودة التدريجية لأداء العمرة والزيارة، وفق الشروط والإجراءات الاحترازية للحد من انتشار فيروس كورونا.

وترصد "الفجر" كافة التفاصيل عن المرحلة الثانية للعمرة:

٤ تصاريح للمرحلة الثانية:

تعتمد المرحلة الثانية على 4 أنواع من التصاريح، وهم أداء مناسك العمرة والصلاة في الروضة الشريفة وفي المسجد النبوي والسلام على النبي، وذلك طبقًا للتوجيهات بالسماح لأداء العمرة والزيارة تدريجيا وفق 4 مراحل، مع اتخاذ الإجراءات الاحترازية الصحية اللازمة.

إلغاء التصريح في هذه الحالة:

وكشف وكيل وزارة الحج والعمرة لشؤون العمرة، الدكتور عبد العزيز وزان، عن إلغاء تصريح العمرة مباشرة في حالة ظهور أعراض كورونا علي المواطن.

زيادة في إعداد المواطنين:

وكشفت الجهات الحكومية السعودية أن المرحلة الثانية لعودة العمرة والزيارة ستشهد زيادة في أعدادا المواطنين عن المرحلة الأولى، حيث تصل إلى 15 ألف معتمر و40 ألف مصل في اليوم الواحد كحد أقصى.

أداء مناسك العمرة بطاقة استيعابية 75%:

وبحسب الجهات الحكومية سيسمح للمواطنين والمقيمين بأداء مناسك العمرة بنسبة 75 بالمئة من الطاقة الاستيعابية، التي تراعي الإجراءات الاحترازية الصحية للمسجد الحرام.

مدة مناسك العمرة 3 ساعات فقط:

وأوضحت الجهات الحكومية أنه سيخصص لكل فوج 3 ساعات فقط لإتمام مناسك العمرة، وذلك وفق الإجراءات الاحترازية لتصدي لفيروس كورونا.

زيارة المسجد النبوي:

وأكدت الجهات الحكومية بسماح للمواطنين باداء الصلاة في الروضة الشريفة وفي المسجد النبوي والسلام على النبي بنسبة 75 بالمئة من الطاقة الاستيعابية التي تراعي الإجراءات الاحترازية الصحية للروضة الشريفة في المسجد النبوي.

وكانت الموافقة السامية صدرت في 22 سبتمبر الماضي، بالسماح بأداء العمرة والزيارة تدريجيًا، مع اتخاذ الإجراءات الاحترازية الصحية اللازمة لمنع عدوى فيروس كورونا، من خلال أربع مراحل.

وشهدت المرحلة الأولى التي انطلقت في 4 أكتوبر الجاري السماح لستة آلاف معتمر يوميًا من المواطنين والمقيمين بالمملكة، بنسبة بلغت (30%) من الطاقة الاستيعابية.

وتنطلق المرحلة الثالثة بالسماح بأداء العمرة والزيارة والصلوات للمواطنين والمقيمين من داخل المملكة ومن خارجها، بتاريخ أول نوفمبر المقبل، حتى الإعلان الرسمي عن انتهاء جائحة كورونا أو تلاشي الخطر، وذلك بنسبة (100%) وهي (20) ألف معتمر و(60) ألف مصلٍّ في اليوم.

ودعت الرئاسة جميع المصلين والمعتمرين إلى «ضرورة التقيد والالتزام بالأوقات المحددة وفق التصاريح المصدرة، والتقيد بالإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية، وارتداء الكمامات الطبية وتعقيم الأيدي بشكل مستمر، والتعاون مع منسوبي الرئاسة والجهات العاملة على خدمة المعتمرين والمصلين، وعدم جلب الأطعمة والأشربة، والالتزام بالأوقات المحددة دخولًا وخروجًا».

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا