سميرة سعيد: رسالتى للمرأة أن تصون كرامتها

بوابة الفجر
Advertisements
بدأت الديفا سميرة سعيد أولى حلقات الموسم الأول من برنامج اكتشاف المواهب الغنائية «ذا فويس سينير» الأول من نوعه بالعالم العربى، وتجلس فيه سميرة على كرسى لجنة التحكيم للمرة الثانية، ببرامج ذا فويس، وترى أن تجربتها فى ذا فويس سينير من أمتع التجارب التى قدمتها بمشوارها الفنى، ووجهت رسالة شكر لإدارة الإم بى سى على انضمامها للموسم الأول منه، وأضافت سميرة أن اختلاف هذه التجربة يعطى أملا لمواهب فوق الستين فى أن يجدوا فرصة قوية لمعرفة الجمهور بمواهبهم.

وعن أحدث أعمالها الغنائية «قط وفأر»، التى تقدم من خلالها فكرة جريئة ومختلفة كعادتها تقول سميرة سعيد أن الأغنية ليست مشروع حديث فهى لديها قبل فترة، وأعجبت بكلمات وألحان الأغنية لجرأة الفكرة، التى تشبه المشاهد المسرحية، بين رجل وامرأة، وخناقات وشجار طوال الوقت، ومن هنا تحمست لها لتقديمها، لغرابة الفكرة، قررت فى أسبوع واحد فقط العمل على تنفيذها وطرحها لتكون لدى البرنامج الخاص بحفلتها الأونلاين الأولى عبر تطبيق التيك توك.

وترى أنها وجهت فيها رسالة مهمة من الأغنية ولكن بطريقة خفيفة لأنها تفضل هذه النوعية من الرسائل فى أعمالها الغنائية وهى أنها «لابد أن تحترم المرأة نفسها وتصون كرامتها و كذلك الرجل، رغم كونها علاقة عاطفية لكن لابد أن يسودها الاحترام والود».

وتحدثت سميرة عن ردود الأفعال على الأغنية وتحمد الله لأنها أسعدتها كثيرا وتخطت نسبة مشاهدتها المليونين فى أيام قليلة، كما أن أغنية قط و فار رأت فيها استكمالاً لمشوارها الغنائى فى الفترة الأخيرة، من حيث البعد عن المألوف فى الأغنيات، فهى دائما تبحث عن تقديم كل ما هو جديد ومختلف.

سميرة اعتبرت أن حفلات الأونلاين هى المخرج الوحيد لهم للتواصل مع جمهورهم فى ظل أزمة كورونا وتناسب كثيرا الظروف الراهنة لحين انتهاء الأزمة والعودة لحياتهم الطبيعية مجددا.

ومؤخرا تردد نية الديفا سميرة سعيد تقديم دويتو غنائى جديد يجمعها بمتسابق ذا فويس «رضوان الأسمر»، ولكن حقيقة الأمر الذى أكدتها سميرة هى أن المشروع الذى يجمعهما ليس دويتو كما ظن البعض وإنما عمل غنائى جديد باللهجة المغربية من ألحان رضوان الأسمر.

وتضيف سميرة أن المشروع يجمعهما منذ فترة، لكنها تنتظر الوقت المناسب وعن إمكانية وجود دويتو يجمعهما أكدت سميرة أنها تحب صوت رضوان كثيرا وترى أنه من أفضل الأصوات بالعالم العربى، ولكن مازال لم يحصل على فرصته كاملة، ولا تمانع من تقديم الدويتو ولكن بالوقت والفكرة المناسبة لهما سويا.