"تطوير العشوائيات" يعلن موعد الانتهاء من "عين الصيرة والخيالة" (فيديو)

بوابة الفجر
Advertisements
قال الدكتور خالد صديق، رئيس صندوق تطوير العشوائيات، إن مشروع تطوير منطقة الخيالة سيتم الانتهاء منه خلال شهر، بينما سيتم الانتهاء من مشروع تطوير منطقة عين الصيرة خلال النصف الأول من العام القادم.

وأضاف "صديق"، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "صباح الورد"، المذاع عبر فضائية "ten"، اليوم الأحد، أن أزمة كورونا لم تؤثر على مشروعات تطوير العشوائيات، معقبًا: "عملنا كل الإجراءات علشان منتعطلش"، مشددًا على أن أي منطقة لا يتم البدء في تطويرها قبل تسكين الأهالي وتوفير سكن بديل لهم.

وتابع رئيس صندوق تطوير العشوائيات، أن منطقة عين الصيرة هي منطقة أثرية منطقة مصر الفاطمية والجو بها سياحي من الدرجة الأولى، ومنطقة سور مجرى العيون سيكون الجو بها سياحي فندقي استثماري، معقبًا: "إحنا بنغير حياة مش عشوائيات، ويتم تغيير اسماء المناطق بعد تطويرها"، معتبرًا أن ما يتم من مشروعات لتطوير العشوائيات نقط إشعاعية لتنفيذ رؤية 2030.

وقال إيهاب حنفي، موثق عام صندوق تطوير العشوائيات بمجلس الوزراء، إنه يتم عمل كارت لكل عقار يشمل المساحة وعدد الغرف، وذلك لعدم حدوث أي تعديات، لافتًا إلى أن هذا الإجراء يتم بعيدا عن الصندوق.

وأكد إيهاب حنفي، خلال تصريحات تليفزيونية، أن سبب نجاح صندوق تطوير العشوائيات هو تضافر جهود مؤسسات الدولة مع بعضها، موضحًا أن المرحلة العاجلة التي تم التكليف بها من الرئيس عبد الفتاح السيسي والقيادة السياسية هي تطوير المناطق العشوائية غير الآمنة، وهما 357 منطقة بها 240 ألف وحدة سكنية، بتكلفة تقديرية حوالي 38.5 مليار جنيه.

وأشار موثق عام صندوق تطوير العشوائيات بمجلس الوزراء، إلى أن كل ما صرف من صندوق تطوير العشوائيات منذ عام 2008 حتى 2014 وصل إلى 652 مليون جنيه، ولكن في عهد الرئيس عبد الفتاح السيسي بعد افتتاح حي الاسمرات تم صرف 37.5 مليار جنيه، وهذا يدل على مدى اهتمام القيادة السياسية بتطوير العشوائيات.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا