الكنيسة الأسقفية ببورسعيد تنظم يوما روحيا لقادة الخدمة

بوابة الفجر
Advertisements
نظمت اليوم الكنيسة الأسقفية ببورسعيد يوما روحيا لقادة الكنيسة والخدام بمقر الكنيسة تضمن محاضرات عن كيفية تكوين الرأى والفكر الواحد ونهوض الكنيسة والخدمة فى الأيام القادمة وذلك ضمن مجموعة من الأيام الروحية التى تقوم بها الكنيسة لرعاية القادة ومتابعتهم.

من جانبه قال القس هانى شنودة أن هذا اليوم الروحى هدفه تجديد وتحديث أفكار الخدام عن الرعاية وتفقد الأعضاء الآخرين الذين قل حضورهم مستشهدا بقول بولس الرسول لبرنابا فى سفر اعمال الرسل ((لنرجع ونفتقد إخوتنا فى كل مدينة نادينا فيها بكلمة الرب، كيف هم)) أعمال ٣٦:١٦.

بدأ اليوم بالصلاة والعبادة ثم محاضرة عن الافتقاد والرعاية وبعد ذلك المشاركة بأخبار الخدمة وأخر التطورات.