الحلقة الرابعة «البليغ».. لماذا أممت شركة محمد فوزى ولم تؤمم شركة عبدالوهاب؟

بوابة الفجر
Advertisements
 شهيرة النجار

فريد الأطرش: بليغ ناقص يلحن لى ولعبدالوهاب 

هذه شهادة حميد الشاعرى وفاروق سلامة حى يرزق اسألوه عن الألحان

وأنا بالعدد الماضى أثناء الطبع سعدت بكلمات جميلة من الوزير الأسبق عبدالمنعم عمارة على صفحات المصرى اليوم يثنى على أسلوبى فى الكتابة ولكنه معترض على اتهامى للموسيقار محمد عبدالوهاب بالغيرة من بليغ حمدى، والحقيقة أستاذى الفاضل عندما أكتب فى مثل هذه الأمور فقد أقوم بالقراءة والاطلاع وسماع فيديوهات من شهود عيان أصدقاء له وعاصروه أو الاطلاع على تراث صحف فنية قديمة وأقوم بالجمع والتحرى، لكن أود طرح بعض المعلومات أستاذى العزيز وأود إيجاد إجابة عنها مثلاً رؤوف ذهنى الملحن الكبير الراحل اعترف بأن أكثر من 50 لحناً لعبدالوهاب هو اللى عملهم ولو رؤوف ذهنى فى دار الحق فإن الملحن فاروق سلامة متعه الله بموفور الصحة بيننا قال ذات الكلام، ومحمد الموجى نفسه ذات مرة سمعه لحن وبعدها وجده غير الكلمات ونزل باسمه فلما عاتبه قال له لما أبوك يعوز منك كرافته إنت لابسها ما يلبسهاش؟! ثانياً هل لحن عبدالوهاب لحناً مثل مولاى إنى ببابك أو مثل ألحانه لمحمد رشدى أو شادية أو محمد العزبى، بليغ لحن لسهير البابلى وعبدالمنعم مدبولى وشادية وكسر الدنيا فى المسرح الاستعراضى فى ريا وسكينة مثلما قدم المسرحية الغنائية تمر حنة لوردة ضاهت أعمال الرحبانية لفيروز بل كانت الليالى للمسرح كامل العدد لدرجة كان فيه زفاف لبنت الزعيم الراحل أنور السادات فى المعمورة وكان مفترض تغنى وردة به ولم يستطع بليغ إلغاء العرض المسرحى لأن التذاكر مباعة كامل العدد فأنهى الليلة وطلع بطائرة خصيصاً مع وردة للمعمورة نهاية الليل ليلحق بالزفاف يكفى أن أغانى أكتوبر الوطنية بتوقيع بليغ حمدى، ذات يوم قدم عبدالحليم حافظ أغنية فاتت جنبنا لمحمد عبدالوهاب وفى ذات الحفل قدم أى دمعة حزن لا لبليغ فغطت أى دمعة حزن على الأولى رغم أن الأولى أيضاً حلوة ولكن الجمهور كان يطلب من حليم إعادة كل كوبليه، بعدها طلب عبدالوهاب من حليم ألا يغنى مرة أخرى لحناً لبليغ فى حفل وهو يغنى لحناً له.

■ لماذا أممت شركة محمد فوزى ولم تؤمم شركة عبدالوهاب؟!

ويأتى سؤال آخر ألم يسأل نفسه فيه لماذا تم تأميم شركة أسطوانات الملحن الكبير الراحل محمد فوزى والذى تسببت فى مرضه ثم موته ولم تؤمم شركة محمد عبدالوهاب وقتها مع إن الاثنين كانا لملحنين ومطربين مصريين؟! وكيف أن قضية سميرة مليان أخذت منعطفاً وصل لسجن بليغ أدى لحرمان مصر من موسيقى بليغ، ومثلما قال محمد منير بعد بليغ مصر ستظل خمسين سنة مزيكا له، هل مزيكا فيلم شيء من الخوف وأغانى شادية حيه أم ميتة للآن؟ مثلاً فايزة أحمد لحن لها عبدالوهاب ومحمد سلطان سنوات وعشرات الأغانى وعندما لحن لها بليغ حمدى أغنية «حبيبى يا متغرب» نقلها نقلة أخرى ثم فى النهاية الأرقام هى التى تحكم حق بليغ فى الأداء العلنى ضعف كل ملحنى مصر كلهم من أول التاريخ الفنى وهذه أرقام.

■ فريد الأطرش قال: بليغ ناقص يلحن لى ولعبدالوهاب

ومحمود الشريف ليس وحده الذى قال إن بليغ حمدى قعد الملحنين فى بيوتهم بل فريد الأطرش أيضاً قال: إن بليغ قعدنا فى بيوتنا وناقص يلحن لى ويلحن لعبدالوهاب من عبقرية بليغ، بليغ قال عنه الزعيم الراحل السادات جن مزيكا وقال عنه الشيخ النقشبندى عندما سمع لحن مولاى إنى ببابك وكان معترضاً فى البداية عندما سمع اللحن قلع الجبة والعباءة وقال الواد بليغ دا راكبه جن بيلحن له من شدة الإبداع فى اللحن، وأم كلثوم قالت: إنه فلتة زمانه وحميد الشاعرى تحدث عن بليغ بعد عودته من الغربة 1990 وقال إنه هو المدرسة الابتدائية والإعدادية والثانوية والجامعة هو كل مراحل العمر بكل ما فيها، هو المنهج والقواعد والأصول، هو البساطة، هو الفهم الحقيقى لمعنى الفن والغناء، هو الرؤية المستقبلية للأشياء، هو نبض الشارع بليغ يعنى لهذا الجيل البداية لمفاتيح العمل الموسيقى والطموح والنجاح لأن بليغ بكل ما لديه من رصيد يعتبر القدوة التى يحتذى بها عن جدارة، أقول للأستاذ بليغ حمدى أهلاً وسهلاً وجودك فقط يعنى الأمن والأمان وعطاؤك لا يمكن أن يقيمه هذا الجيل بل تقيمه أجيال وأجيال وهذه شهادة حميد الشاعرى وهو حى يرزق، بليغ لحن لعلى الحجار وهانى شاكر ومحمد منير ولحن لعفاف راضى ومن بعده لم تغن عفاف لحناً بقوة ألحان بليغ رغم عشرات الملحنين الذين لحنوا لها بعد ذلك يكفى أن مصر للآن تتفاءل عندما تسمع أول لحن لها لحنه بليغ تساهيل والرزق على الله تساهيل وكان هذا اللحن عندما يذاع بالإذاعة صباحاً كان يبعث المواطنين على الأمل والهمة وهذا الكلام سمعته من أقاربى وأساتذتى وكيف كان لهذا اللحن فعل السحر الذى يجرى فى شرايينهم كل صباح، أستاذى الفاضل أنا لا أتجنى على محمد عبدالوهاب ولا أنكر فضله أيضاً على الموسيقى العربية لكن عبدالوهاب كان يملك مفاتيح قوى اجتماعية أخرى، لم يكن ليملكها بليغ وكان ذكياً فى وضع هالة حوله لا يستطيع أحد مهما كان أن يخدشها لكن فى النهاية الأرقام تحكم أنا أحب عبدالوهاب وأحب أيضاً بليغ.

■ دار الأوبرا تصوب الخطأ فى حق بليغ

يكفى أن دار الأوبرا المصرية التى ألغت حفل بليغ واستبدلته بأغانٍ أخرى قررت عمل حفل له فى التاسع من أكتوبر وبمجرد الإعلان عن الحفل نفدت التذاكر فى أول ساعتين وكان مقرراً عمل حفلين له أعلنت عنهما دار الأوبرا ثم فجأة أصبح حفلاً واحداً لبليغ وآخر لمحمد الموجى صحيح الحفل على مسرح الجمهورية، لكن عندما تحجز يكون مكتوباً دار الأوبرا المصرية ونفدت التذاكر، هذا هو بليغ وجمهوره يزدادون يوماً بعد يوم ويكفى أن دار الأوبرا شعرت بالخطأ الذى حدث فى حقه وهو فى دار الحق وصوبت الموقف.

بليغ قال: حرمنى الله من الأولاد لكن كل الوطن أولادى ولم تخب نظرته ولا حسه ولا شعوره، بليغ يدافع عنه جمهوره بدون مقابل وبكل حب ويحييون ذكراه، رحم الله الجميع وعاشت مصر ولادة المواهب على أرضها الطيبة أم الصابرين.