الطالع الفلكي الجُمعَه 9/10/2020..صَوْت المُوسِيقَى!

بوابة الفجر
Advertisements
*القمر فى الرّبع الثّالث ، القمر فى السّرطان.
**فلكياً/هندياً: القمر فى الجَوْزَاء.
 
**غربيّاً: "الشّمس" فى برج الميزان من 22 سبتمبر - 23 أكتوبر.
**هنديّاً: "الشّمس" فى برج العذراء من  16 سبتمبر - 16 أكتوبر.
**عَرَبِيّاً: "الشمس" فى الصّرْفَة من 3 أكتوبر - 15 أكتوبر.

اليوم 29 تُوت قبطى ، 9 تِشْرين أوَّل رُومى ، 22 صَفَر ، ميمُون للغاية.

 قال الحكيم المصرى: (ده جيتار، آلة مُوسيقة ، ينضرب عليها)- زَىّ الفَلَكَة يعنى. (جُورج سيدهم من مسرحيّة مُوسيقى فى الحىّ الشرقى-1971)

*القمر فى السّرطان "غربيّاً"
مُلاحظة: يشدّد الكاتب على أن صفات الأبراج سواءً سَيّئةً أو فاضلة ليست  بالضرورة موجودة لكل قارئ حيث تتصارع صفات الخير والشر كلاهُمَا على الدّوام بداخلنا ولايزال الإنسان هو المسئول عن تصرفاته ومصيره وليست الكواكب والأفلاك هى من تحدد له تصرفاته ولانزال نمتلك الإرادة الحُرّة التى تجعلنا نُحَاسَبْ يوم القيامة "مُخيّرين" وإلا لأنتفت الحكمة من الثواب والعقاب.

*(المريخ فى الحَمَلْ تربيع بلوتو فى الجدى - غربيّاً- تُرُوبِيكَال سِيسْتِم)
المريخ تربيع بلوتُو نصف محبّة أونصف عداوة وبينهما 90 درجة لاغير، يكون هذا التربيع فى أدق درجاته بمشيئة الله تَعَالى فى الثالثة و 9 دقائق عصراً بتوقيت القاهرة ، ماذا يعنى هذا ؟

(قد) تجد نفسك تعمل بجدٍ واجتهاد وبكفاءة مُرتفعة وبشكل مُثير للإعجاب (المرّيخ كوكب الطاقة) لكن الطرف الآخر (قد) يشعر مُديرك فى العمل بمخاوف التهديد لنفوذه من خلال كفاءتك (الجدى بُرج التسلسل الهَرَمِى وبلوتو يُعبّر عن المخاوف المكتومة) وهذا شعور إنسانى وطبيعى ،لذا تحت ظل هذا التربيع عليك الإبتعاد عن الأسلوب المسرحى الإستعراضى فى أداء عملك والتركيز على عملك مع عدم التقليل من نفسك و دون إنتظار كلمة تشجيع من مديرك لكن عدم التهاون فى تحصيل أجرتك الماليّة عن ساعات عملك الزيادة أو خدماتك الوظيفيّة الزائدة ، مع الإلتزام بذكر الألقاب والمساحات الفاصلة التى تكفل طمأنة مُديرك إلى حدودك الوظيفيّة وعدم تهديدك لسلطاته أو نفوذه الوظيفى ، بذلك تتجنّب التأثير السّلبى لهذا التربيع (إن وُجِد) كتكوين عداوة مع مديرك لا لزوم لها ، من وجهة نظر أخرى (قد) يتسبب زَخَم طاقة المرّيخ فى تشجيعك على أداء مجهود بدنى يتجاوز حدود قوّتك البدنيّة (قد) يتسبب في إصابات العظام أو تمزّق الأربطة (زحل حاكم برج الجدى يرمز للعظام والمفاصل) لذا وَجَبَ الحَذَر.

*اليوم يُصادف
ذكرى ميلاد الفنانة صفاء أبو السّعود فكل عام وهى بألف خير ، إحتفالاً بها هذه هى الأسماء المُسَاويَة للقِيَم الحِسَابيّة لإسم صفاء عبد المنعم أبو السّعود  وإسم الشهرة صفاء أبو السّعود، مع التنبيه أنها لاتُعبّر عن صفات تتواجد فيها بالضرورة لكنها نتيجة لعمليات حسابيّة رياضيّة لا أكثر.

(يُغنّى أغانٍ للحِمْلان)،(وقت السّفر)،(الأكثرلطفاً)،(صوت المُوسيقى)،(كلمات عن السّلام)،(فى سَلام وأمان)،(يبزغ ويشرق)،(أسد أبيض)،( الحياة درسٌ فى الحب)، (فرحة من مكَة).


*إلى الطّوالع اليوميّة..

برج الحمل: حَظّ ميمُون بمشيئة الله تعالى لتجد المُعاونة من الجميع ورفع للعوائق بسهولة ، ساعد الفقراء والمحتاجين إن شعرت أنّ حَالك يسمح.

برج الثور: أداء فروضك الدّينيّة مفيد لإستجلاب البركة وتنظيف هالتك المغناطيسيّة من تأثيرسلبى قديكون لحق بك من مقابلة حدثت بالأمس القريب.

برج الجوزاء: ضع الحدود والمسافات بينك وبين المُتطفّلين ، وبالتوازى تقوية العلاقات والصداقات القديمة وتلك التى تعرضت لشروخ الزّمن.

برج السّرطان: إن تعامل معك أحدهم بعصبيّة أو فظاظة فلا ترد عليه خشونته فربّما كانت بسبب ضغط ، إذا عُرِفَ السبب بَطُلَ العَجبْ.

برج الأسد: من الأفضل ترك ذكريات الماضى الفاشلة خلفنا خاصةً عند شروعنا فى بدايات جديدة ، تَفَاءل خير.

برج العذراء: قد تتحدّث بأسلوب لاتجد فيه أى خطأ لكنّه يحتوى على قدر كبير من العجرفة والغرور، إحترس لألفاظك خاصّةً أمام من هم أقل منك فى الثروة.

برج الميزان: أنت مُعرّض لحُمّى التسوّق ، ستكون فكرة رائعة إن قرّرت البحث عن سعادتك داخل منزلك مع أسرتك أمام فيلم كوميدى ،قرش توفّره قرش تكسبه.

برج العقرب: بحثك عن الأمان العاطفى قد ينتهى اليوم بعثورك على فتاة أحلامك أو تسوية نزاع مع الزوجة بمشيئة الله تَعَالى.

برج القوس: تُمطر من حولك بجرعات مُرتفعة من الحنان ،بدءاً بالحبيب وإنتهاءً بأطفال العائلة ، الفقراء والمُحتاجين لهم نصيب من عطفك بمشيئة الله تَعَالى.

برج الجدى: الرّغبة فى التسلّط قد تتسبب بنزاع بينك وبين زوجتك أو مديرك ، إحتفظ بمساحتك الخاصة ودافع عنها مع إحترامك لمساحات الآخرين.

برج الدّلو: التأفؤف والإمتعاض والشكوى باستمرار لكل شخص تقابله سوف ينفر الناس منك ويستجلب الطاقة السلبيّة، إضحك للدنيا تضحكلك.

برج الحوت: تبدو جاداً وحازماً بشأن نفقاتك ،عليك تبنّى نفس الأسلوب عند تعاملك العاطفى مع الحبيب غير محدّد الملامح ، فإما البركة الآن أو اللعنة للأبد.