مجلس الوزارء ينعي وفاة أمير الكويت: فقدنا زعيما ورجل دولة

الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء
الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء
Advertisements
قدم مجلس الوزراء، برئاسة الدكتور مصطفي مدبولي، التعازي في وفاة المغفور له بإذن الله، سمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، أمير دولة الكويت الشقيقة، الذى انتقل إلى جوار ربه اليوم. 
 
وتقدم الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، بالأصالة عن نفسه، وبالنيابة عن أعضاء مجلس الوزراء المصري، بخالص العزاء إلى الشعب الكويتي الشقيق، وإلى الأمتين العربية والإسلامية، فى وفاة الأمير صباح الأحمد، رحمه الله.
 
وتابع مدبولى: "سنظل نتذكر بكل الود والعرفان، مآثر الفقيد الكريم، وحياته التى كرسها بكل إخلاص وتفان فى خدمة شعبه، وفى دعم قضايا الأمتين العربية الإسلامية". 
 
وأضاف: لقد فقدنا اليوم زعيمًا ورجل دولة سيخلد التاريخ اسمه بأحرف من نور، وستظل مواقفه المشرفة تتناقلها الأجيال. لم يدخر جهدًا فى سبيل رفعة شأن بلاده، ولم يتوان يومًا عن مساندة ودعم أمته، وأسهم بحكمته وحنكته ونفاذ بصيرته فى حل الخلافات، وتقريب وجهات النظر بين الجميع. 
 
وجدد مجلس الوزراء الإعراب عن خالص مواساته للشعب الكويتى الشقيق، وإلى أسرة الفقيد الكبير، فى مصابهم الجلل، داعين المولى أن يتغمده بواسع رحمته، وأن يدخله فسيح جناته، وأن يحفظ الكويت الشقيقة ويوفق شعبها على طريق الخير والرخاء.

وفي سياق منفصل، نعت مصر ببالغ الحزن والأسى وفاة أمير دولة الكويت، الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، وفقًا لما ذكرته فضائية "إكسترا نيوز"، في نبأ عاجل منذ قليل.

ونشر السفير بسام راضي، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، بيانًا عبر صفحته الرسمية جاء فيه: "تنعي جمهورية مصر العربية ببالغ الحزن والأسى سمو أمير دولة الكويت، الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، الذي انتقل إلى جوار ربه اليوم، لتفقد الأمة العربية والإسلامية زعيمًا عظيمًا من طراز فريد، بعد عمر حافل بالعطاء والإنجازات في خدمة شعبه وأمته العربية والإسلامية ونصرة قضاياها".

وأضاف: "أن جمهورية مصر العربية لتستذكر في هذه الظروف الأليمة بكل العرفان والتقدير المواقف الأخوية للأمير صباح، وبصماته البارزة في نهضة الكويت والأمتين العربية والإسلامية، فلقد كان قائدًا حكيمًا كرّس حياته في خدمة شعبه وأمته والإنسانية جمعاء، وستظل أعماله وإنجازاته راسخة في الوجدان وستبقيه نموذجًا يحتذى به في القيادة والبذل والعطاء".

وتابع،: "أن الرئيس عبد الفتاح السيسي إذ ينعي لمصر وللأمتين العربية والإسلامية أخًا وصديقًا عزيزًا، ليعرب باسمه وباسم مصر حكومةً وشعبًا عن خالص تعازيه وصادق مواساته إلى الشعب الكويتي الشقيق وأسرته الكريمة في هذا المصاب الجسيم، داعيًا المولى عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته، وأن يسدد سبحانه وتعالى خطى دولة الكويت لمواصلة مسيرة التقدم والازدهار والدفاع عن قضايا العروبة والإسلام".

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا