وزيرة البيئة: من لم يضع الملف البيئي في لب المشروعات التنموية "خاسر"

بوابة الفجر
Advertisements
قالت الدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، إن البيئة لم تعد معرقلا للتنمية بالعكس، مشيرة إلى أن العالم اكتشف أن البشر هم من يحتاجون للبيئة خلال جائحة كورونا.

وأشارت "فؤاد"، خلال اتصال هاتفي ببرنامج "الحكاية" المذاع عبر فضائية "إم بي سي مصر"، مساء الأحد، إلى أن القياادة السياسية وضعت الملف البيئي في قلب المشروعات التنموية التي تحققها الدولة، منوهة بأن من لم يضع الملف البيئي في لب المشروعات التنموية فهو خاسر.

ويحقق الرئيس عبد الفتاح السيسي، العديد من الإنجازات والمشروعات القومية، التي تساهم في راحة المواطنين وجلب الاستثمارات، كافتتاح مشروع مجمع التكسير الهيدروجيني بمسطرد، وكوبري تقاطع الطريق الدائري مع محور شبرا بنها.

مجمع التكسير الهيدروجيني
افتتح الرئيس عبد الفتاح السيسي، مساء الأحد، مجمع التكسير الهيدروجيني بمسطرد، بحضور الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، والمهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، وعدد من المسؤولين وكبار رجال الدولة.

يعتمد المجمع في مدخلات إنتاجه على المازوت المنتج من معمل القاهرة للتكرير بمسطرد.

انتهى العمل بمجمع التكسير الهيدروجينى بمسطرد بالتعاون مع القطاع الخاص، وبلغت استثمارات المشروع نحو 3.4 مليار دولار، يعمل المشروع وحداته الانتاجية بطاقة تصل إلي 4.7 مليون طن سنويا من مختلف المنتجات البترولية عالية القيمة.

وتتنوع منتجات المشروع كالبنزين عالي الأوكتين والسولار بمواصفات الجودة الاوروبية Euro 5 والبوتاجاز ووقود الطائرات والنافتا والفحم وغيره، ويعد المجمع الجديد أحد أهم وأحدث المشروعات البترولية الكبري، ويستهدف تأمين احتياجات السوق المحلي من المواد البترولية. 

مصفاة مسطرد
كما افتتح الرئيس، مشروع مصفاة مسطرد، بمحافظة القليوبية شرق القاهرة، وتُعد مصفاة مسطرد أكبر مصفاة لتكرير البترول في الشرق الأوسط وأفريقيا، وذلك بحضور

كوبري تقاطع الطريق الدائري
وضمن الافتتاح مشروع كوبري تقاطع الطريق الدائرى مع محور شبرا بنها، عبر الفيديو كونفرانس.

وتحدث الرئيس عبد الفتاح السيسي، عن عدد من المشروعات المعطلة بخروجها عن الخدمة نتيجة عدم الاستقرار، متابعًا: "مشاريع كتير تعرضت لخسائر كبيرة.. واتخصمت من الناتج المحلى من الدولة.. وبقت أصحابها فى مديونية.. ونحاول نحل المسألة دي.. وفرنا 100 مليار جنيه.. من أجل تعويض أصحاب المشروعات". 

واستكمل: "بقول لكل المصريين والإعلاميين والمثقفين والبرلمان الحالي والبرلمان القادم.. ومجلس الشيوخ.. كل حاجة مبنية على الاستقرار والأمن.. هيجبلك المستثمرين.. البلد دي مستقرة ونقدر نحط فيها مشاريع.. ولو مفيش استقرار منقدرشي".

وأوضح الرئيس عبد الفتاح السيسي، أن مجمع مسطرد الذي سوف يتم افتتاحه اليوم، بدأ العمل فيه وتوقف نتيجة أحداث عام 2011، قائلا: " مجمع زي كده هتعرفوا حجم الفوائد التي تعود على مصر في مجال البترول، وتوقف لما يقرب من 10 سنيين نتيجة عدم الاستقرار".

ويسعى الرئيس لتحقيق راحة المواطنين، حيث يقول أنشأنا العديد من المحاور والكباري في منطقة شرق القاهرة لتيسير حركة المواطنين.

وأضاف السيسي، "بنتكلم على 22 كوبري في 6 أشهر 400 كم داخل كتلة سكانية صعبة، كل ما ننجز العمل في وقت قصير بنريح الناس".

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا