الإمارات.. مبادلة للرعاية الصحية تقدم 130 ألف استشارة طبية

بوابة الفجر
Advertisements

 

كشف حسن جاسم النويس، نائب رئيس أول في شبكة مبادلة للرعاية الصحية، أن الأطباء في منشآت الشبكة قدَّموا 130 ألف استشارة عبر الهاتف، وزيارات افتراضية عن طريق الفيديو، ضمن خدمة التطبيب عن بعد التي اتاحتها للحفاظ على الصحة العامة ومنع انتشار العدوى في المجتمع، فيما تم توفير الأدوية للمرضى والمراجعين في جميع أنحاء الدولة، عبر تنفيذ أكثر من 70 ألف طلبية لتوصيل الأدوية، منذ شهر مارس الماضي حتى الآن.

 

 

 

وأكد النويس أن مرافق مبادلة عادت حالياً لتقديم خدماتها الطبية المختلفة ومزاولة نشاطها بالكامل وفق أعلى معايير السلامة والجودة المحلية والدولية، وذلك بعد إعلان خلوها من مرضى كوفيد 19 نهاية يونيو الماضي، كما شارك عدد من الكوادر الطبية بمنشآت الشبكة في أولى التجارب السريرية العالمية للمرحلة الثالثة للقاح كوفيد-19 غير النشط.

 

 

وقال النويس: بعد نجاح قطاع الرعاية الصحية بالدولة في مواجهة تحديات جائحة فيروس كورونا والحد من انتشاره، تم إغلاق خيم الفحص من المركبة في منشآت شبكة مبادلة بعد إتمام مهمتها على أكمل وجه، وفي ذات الوقت افتتحت مركز فحص عبر المركبة يتبع مركز العاصمة للفحص الطبي في أبوظبي بالتعاون مع المختبر المرجعي الوطني، كما تم تأسيس وحدة طبية لإجراء الفحوص في مدينة الرويس بهدف توسيع نطاق خدمات مركز العاصمة للفحص الصحي والتواجد في منطقة الظفرة.

 

 

وأوضح أن «مبادلة»، تتميز بمرونة كبيرة مكنتها من تطويع إمكانيات مرافقها الطبية، من مستشفيات ومراكز تخصصية لتقديم أعلى درجات الكفاءة والاستجابة السريعة ودعم قطاع الرعاية الصحية في الدولة لمواجهة الجائحة، حيث تم التنسيق بشكل متواصل بين مرافق شبكة مبادلة لتقديم الدعم اللازم للمرضى والمراجعين وتوفير أفضل مستويات الرعاية الصحية لهم، وتوظيف كل مرفق بحسب نطاق اختصاصه.

 

 

 

 

 

ولفت إلى التعاون المشترك ما بين مبادلة للرعاية الصحية وكل من دائرة الصحة في أبوظبي، ومركز أبوظبي للصحة العامة، وشركة أبوظبي للخدمات الصحية (صحة)، في مجالات التطبيب عن بعد وتوفير الرعاية المنزلية، مشيراً إلى أن مرافق مبادلة للرعاية الصحية، تعمل على دعم برنامج «الرعاية الصحية لكبار المواطنين وأصحاب الأمراض المزمنة» الذي تنفذه دائرة الصحة، ومركز أبوظبي للصحة العامة، بهدف تقديم خدمات رعاية شاملة للمرضى الأكثر عرضة للخطر، عبر توفير خدمات الرعاية الصحية عن بُعد، ومن خلال الزيارات المنزلية، كما تم توفير مجموعة خدمات أخرى أكثر تخصصاً، عبر منصة الرعاية الصحية عن بُعد، وتشمل خدمات التشخيص الطبي المبدئي والتوجيهات والإرشادات الطبية اللازمة، وخدمات الدعم والاستشارات الطبية والتشخيص للحالات غير الطارئة، وغيرها، لافتاً إلى أنه تم تعيين سفراء للصحة والسلامة في كل من مستشفى كليفلاند كلينك أبوظبي، ومركز إمبريال كوليدج لندن للسكري، ومركز أمانة للرعاية الصحية، ومستشفى هيلث بوينت، ومركز العاصمة للفحص الصحي، يقومون بالرد على أي استفسارات خاصة بصحة المرضى، ويقدمون النصائح والإرشادات الطبية لهم