السيسي: الدنيا كلها بتقول على مصر "إزاي تخطت ظروف كورونا"

بوابة الفجر
Advertisements
قال الرئيس عبدالفتاح السيسي، إن مصر تسير في مسار الإصلاح والتعمير وستستمر في هذا النهج، معلقا: "بلدنا محتاجة كده.. والناس متفهمة الإصلاح وبتتحمل تكلفته".

وأشار "السيسي"، خلال كلمته بافتتاح مجمع التكسير الهيدروجيني بمسطرد، اليوم الأحد، إلى أن مصر تمكنت من تنفيذ برنامج الإصلاح الاقتصادي رغم صعوبته، مضيفا: "بفضل الله عدينا منه وحققنا انجازات الدنيا كلها بتتكلم عليها".

وأضاف، "الدنيا كلها بتقول على مصر بسم الله ماشاء الله.. إزاي في كل الظروف دي مثل كورونا، وتأثر حركة التجارة العالمية، ومصر ظلت بخير"، منوها بأن مصر بخير بفضل الله، ولأن شعبها متحمل، منوها بأن مجمع التكسير الهيدروجيني بمسطرد كان قد توقف العمل به بسبب أحداث 2011.

ويشهد الرئس عبد الفتاح السيسي اليوم افتتاح مجمع التكسير الهيدروجيني بمسطرد.. وفيما يلى أبرز المعلومات حول المشروع وأهميته:

- بلغت تكلفة استثمارات مشروع التكسير الهيدروجينى بمسطرد نحو 3.4 مليار دولار.
- المجمع تم الانتهاء من تنفيذه بالتعاون مع القطاع الخاص.
- المشروع تعمل وحداته الإنتاجية بطاقة تصل إلى 4.7 مليون طن سنويا من مختلف المنتجات البترولية عالية القيمة.
- تتنوع منتجات المشروع كالبنزين عالي الأوكتين والسولار بمواصفات الجودة الأوروبية Euro 5 والبوتاجاز ووقود الطائرات والنافتا والفحم وغيرها.

- المجمع الجديد يعد أحد أهم وأحدث المشروعات البترولية الكبرى.
- المشروع يستهدف تأمين احتياجات السوق المحلي من المواد البترولية.
- يعد مجمع مسطرد نموذجا متميزا لذلك لدوره الهام في تحويل المازوت منخفض القيمة إلى منتجات بترولية عالية الجودة.
- المشروع يضم وحدات التكسير الهيدروجينى للمازوت والتفحيم والتقطير التفريغي ومعالجة الكبريت ومعالجة وإصلاح النافتا ومعالجة السولار ووحدة انتاج الهيدروجين ووحدة لمعالجة مياه الصرف.
- يعتمد المجمع في مدخلات إنتاجه على المازوت المنتج من معمل القاهرة للتكرير بمسطرد.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا