وكيل زراعة الفيوم يشهد ندوة إرشادية عن حشرة الجعال وأضرارها على محصول بنجر السكر وكيفية مقاومتها

بوابة الفجر
Advertisements
شهد الدكتور ربيع مصطفى، وكيل وزارة الزراعة بمحافظة الفيوم، ندوة إرشادية عن حشرة الجعال وأضرارها على محصول بنجر السكر وكيفية مقاومتها والوقاية منها.

المنعقده بمصنع الفيوم لصناعة السكر المنظمه من خلال وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى ممثله في معهد البحوث الزراعية، بحضور المهندس خالد أبو بكر، مدير عام الإدارة الزراعية بمصنع سكر الفيوم، والمهندس أيمن يوسف، مدير عام إدارة المحاصيل السكرية بمديرية الزراعة بالفيوم، والمهندس عماد الحداد، وكيل الادارة الزراعية بطامية، ولفيف من المهتمين بزراعة محصول البنجر ومهندسين ومشرفين الجمعيات الزراعية بالفيوم ومهندسين مصنع سكر الفيوم.

حاضر الندوة الدكتورة سناء عبد القادر، استاذ آفات المحاصيل الحقلية.

قالت تعتبر حشرة الجعال من الحشرات الضارة التي تصيب محصول بنجر السكر وهي نوع من انواع الخنافس الضارة حيث تضع البيض اسفل سطح التربة ويعتبر الطور اليرقي هو الطور الضار حيث تتغذي اليرقات علي جذور النباتات الصغيرة مما يؤدي الي ذبولها وعلي جذور النباتات الكبيرة مما يؤدي الي اصابتها بالاعفان وتقاوم هذه الحشرة بالحرث العميق للتربة وتركها عرضة للشمس فترة طويلة مع اتباع الدورة الزراعية في زراعة المحصول او استخدام المبيدات الموصي بها من قبل وزارة الزراعة

وقد تناولت المحاضرة ايضا معرفة الأطوار الأربعة لحشرة الجعال طور البيض - طور اليرقة – طور العذراء – طور الحشرة الكاملة، وكيفية مواجهة الحشرة المستجدة على محصول البنجر في كل طور وطرق المقاومة والوقاية سواء بعمليات الزراعة أو بالطرق التشريعية أو بالطرق البيولوجية أو بالطرق الكيميائية.

وقد أبدى المهندس خالد ابو بكر، ترحيبه بكل جهة علمية بحثية تعمل على زيادة إنتاج محصول البنجر والوقاية من الآفات والامراض.

وفي سياق آخر، أعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس الثلاثاء، خروج 591 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافيين من الفيروس إلى 26135 حالة.

وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم تسجيل 913 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 59 حالة جديدة.

وقال إنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في 27 مايو 2020، فإن زوال الأعراض المرضية لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى أمس، هو 83001 حالة من ضمنهم 24975 حالة تم شفاؤها، و3935 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية.

كما قامت الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن. فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105".