برلماني يُشيد بتوجيه الرئيس السيسي بتحسين أجور المعلمين

بوابة الفجر
Advertisements
أشاد الدكتور أيمن أبو العلا، عضو لجنة الصحة بمجلس النواب، باهتمام مصر تحت قيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي، بملف التعليم والبحث العلمي، وتوجيهه للحكومة باتخاذ إجراءات عاجلة لتحسين أجور المعلمين، مُتفقًا مع ما طرحه الرئيس عبد الفتاح السيسي بأهمية التخطيط الجيد في الفترة المقبلة لاستيعاب الزيادة السكانية المتوقعة والتي قد تصل نحو ١٩٣ مليون في ٢٠٥٠.

وشدد "أبو العلا" في تصريحات له، على أهمية التنسيق الجيد بين كافة الجهات لمواجهة الزيادة السكانية المتوقعة وضرورة استيعابها، جاء ذلك تعقيبا على ما ذكره الرئيس عبد الفتاح الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليوم الأربعاء، خلال افتتاحه الجامعة المصرية اليابانية للعلوم والتكنولوجيا بمدينة برج العرب بالإسكندرية، وعددا من الجامعات الأهلية الأخرى، ومشروعات لوزارتي التعليم العالي والتربية والتعليم.

وأكد "أبو العلا" أن ذلك يأتي في إطار تركيز الدولة على ملف بناء الإنسان والذي ركزت عليه الحكومة في برنامجها الذي سبق ووافق عليه البرلمان، لافتًا إلى أن مصر ما زالت تعاني من تربص بعض الجماعات الإرهابية والكارهين ممن يشككون في جهود التنمية والتطور الهائل في كافة القطاعات من خلال إطلاق الشائعات وكذلك تصوير الإنجازات على أنها إخفاقات، قائلا: مصر لن تنظر للخلف وستمضي قدما نحو تحقيق كافة أهدافها رغم أنف الحاقدين.

الرئيس السيسى يفتتح الجامعة المصرية اليابانية للعلوم والتكنولوجيا ببرج العرب

وكان قد افتتح الرئيس عبد الفتاح السيسى صباح اليوم الجامعة المصرية اليابانية للعلوم والتكنولوجيا بمدينة برج العرب بالإسكندرية، وكذلك عدد من الجامعات الأخرى الأهلية ومشروعات لوزارتى التعليم العالى والتربية والتعليم.

وتعتمد فلسفة "الجامعة المصرية اليابانية للعلوم والتكنولوجيا" على استخدام نظم التعليم الأكاديمية اليابانية التي تعتمد على الطرق المعملية في التعلم، وإنجاز المشروعات البحثية، وإنشاء مراكز متميزة للأبحاث الأساسية والتطبيقية التي تخدم المجتمع المحلي والإقليمي، من خلال بناء شراكات مع المؤسسات الأكاديمية والبحثية اليابانية الرئيسية، كما تخدم الصناعة عبر إجراء البحوث التطبيقية والتعرف على التكنولوجيات اليابانية المتقدمة، حيث إن للجامعة ائتلاف شراكة مع 15 من كبريات الجامعات اليابانية.

وتضم 3 كليات، هي: "كلية الهندسة" وتشمل أقسام هندسة الكترونيات واتصالات، وهندسة وعلوم الحاسب، وهندسة القوى الكهربائية، والهندسة الصناعية والتصنيع، وهندسة الميكاترونيات والروبوتات، وهندسة علوم المواد، والهندسة الكيميائية والبتروكيماويات، وهندسة مصادر الطاقة، والهندسة البيئية. أما "كلية العلوم الأساسية والتطبيقية" فتشمل تخصصات الرياضيات الحسابية والتطبيقية، وتخصص البيوتكنولوجي، وتخصص علوم النانو، وتخصص مواد الطاقة. وأخيرًا كلية إدارة الأعمال الدولية والإنسانيات، وتشمل تخصصات الموارد البشرية والمحاسبة ودراسات التراث.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا