التحفظ على كاميرات المراقبة لكشف هوية المتهم بدهس ضابط على الدائري

أرشيفية
أرشيفية
Advertisements
تحفظت أجهزة الأمن في القليوبية على كاميرات مراقبه على الطريق الدائري والزراعي لكشف هوية السائق المتهم بدهس الضابط الشهيد مصطفى عبدالجليل.

وفحصت أجهزة الأمن عددًا من كاميرات المراقبة على الطريق السريع، كما تحفظت على كاميرا مثبته على كشك أعلى الطريق الدائري.

وأكد شهود عيان، أن الضابط الشهيد استوقف السائق في نزلة قليوب أعلى الدائري لسؤاله عن رخص القيادة، إلا أن السائق أسرع بالأتوبيس عندما اقترب منه الضابط، بينما تعلق الضابط بباب الأتوبيس، وسقط أسفل عجلاته، واسرع السائق بالهرب.

وأضاف شهود العيان، أن مرافقو الضابط باللجنة انشغلوا في طلب الإسعاف ومحاوله إنقاذه، بينما اختفى الأتوبيس وقائده.

كان النقيب شرطه مصطفى عبدالجليل، بالإدارة العامه للمرور، استشهد على الطريق الزراعي بمنطقة نزلة قليوب، على الدائري، إثر صدمه بأتوبيس خلال محاولة الضابط إيقاف قائده، فرفض وفرا هاربا ودهس الضابط، واستشهد قبل وصوله المستشفى، فيما أسفر الحادث عن إصابة أمين شرطة، بينما فر قائد الحافلة  هاربا.

وانتقل اللواء فخر العربي، مدير أمن القليوبية، والعميد عبدالعظيم سعيد، مدير الإدارة العامة لمرور القليوبية، لمكان الحادث.

وتلقى مدير أمن القليوبية، إخطارا بتعرض ضابط شرطة للدهس علي الدائري، وانتقلت قوات الأمن، وتبين استشهاد الضابط وإصابة أمين شرطة، إثر اصطدام قائد "ميني باص" بالضابط، ثم هرب من الكمين.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا