قبل مفاوضات الغد.. كيف تحركت مصر والسودان بشأن سد النهضة؟

سد النهضة
سد النهضة
Advertisements
هناك مفاوضات منتظرة، غدا الإثنين بشأن سد النهضة الإثيوبي، في ظل دعوات أديس أبابا لدول المصب للمشاركة في تلك المباحثات من أجل إقرار اتفاق لملء خزان السد، ولكن هناك اعتراض سوداني مصري على الطريقة المقترحة من إثيوبيا.

وتصر القاهرة والخرطوم على التوصل لاتفاق شامل وملزم، في حين تريد أديس أبابا التوقيع على دليل إرشادي يمكن التعديل عليه في ما بعد، وهو ما لا يضمن حقوق دول المصب في المستقبل.

وكان السودان طلب مؤخرا، تأجيل مفاوضات سد النهضة، لمدة أسبوع، لإجراء مشاورات داخلية حول المقترح الإثيوبي الأخير، ورفض التوصل إلى اتفاق ملزم، وفقا لمخرجات القمة المصغرة للاتحاد الأفريقي.

ويذكر أن مصر علقت اجتماعا كان مخصصا لمناقشة النقاط الخلافية الخاصة باتفاقيه ملء وتشغيل سد النهضة كان مقرر إقامتهم يومي 4-5 اغسطس، بعد أن قام وزير المياه الإثيوبي بتوجيه خطاب لنظرائه في كل من مصر والسودان مرفقا به مسودة خطوط ارشادية وقواعد ملء سد النهضة، لا تتضمن أي قواعد للتشغيل، ولا أي عناصر تعكس الالزامية القانونية للاتفاق، فضلا عن عدم وجود آلية قانونية لفض النزاعات.

تحركات مصر والسودان 
وهناك عدة تحركات اتخذتها القاهرة والخرطوم قبل المفاوضات التي تنطلق غدا، فيعقد اجتماعا سداسيا مشتركا سيعقد اليوم الأحد لبحث النقاط الخلافية في اتفاق ملء سد النهضة الإثيوبي، وسيضم الاجتماع وزراء الري والخارجية من البلدان الثلاثة المعنية بالملف وهي مصر والسودان وإثيوبيا تحت رعاية الأمم المتحدة وحضور ممثلين عن الاتحاد الإفريقي ومنظمة إيجاد.

اتفاقات القاهرة والخرطوم
وخلال زيارة رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي إلى السودان وعقب محادثاته مع رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك أمس السبت، صدر بيان مشترك جاء فيه أن المفاوضات هي السبيل الوحيد لحل مشاكل السد، وقال البيان: "من المهم التوصل إلى اتفاق يضمن حقوق ومصالح الدول الثلاث وكذلك وجود آلية لحل النزاعات المستقبلية والتي يجب أن تكون جزءًا من أي صفقة".

اجتماع بين الدول الثلاث
وحسب موقع "العربية.نت" من المقرر أن يعقد مساء اليوم اجتماع ثلاثي مشترك بين وزراء الري والخارجية في مصر والسودان وإثيوبيا، وذلك من أجل مناقشة أجندة التفاوض والأطر العامة وملاحظات الأطراف الثلاثة.

ويشارك الاتحاد الإفريقي والخبراء والمراقبون في الاجتماع الوزراي اليوم عبر تقنية الفيديو كونفرانس.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا