صلاح حليمة: العلاقات المصرية السودانية ستشهد دفعة الفترة المقبلة

بوابة الفجر
Advertisements
قال السفير صلاح حليمة، نائب رئيس المجلس المصري للشئون الأفريقية، إن زيارة رئيس الوزراء المصري إلى السودان في غاية الأهمية، وتمثل نقلة نوعية في تاريخ العلاقات بين البلدين.

وأشار "حليمة"، خلال اتصال هاتفي ببرنامج "الحياة اليوم" المذاع عبر فضائية "الحياة"، مساء السبت، إلى أن الزيارة ستساهم في تنمية وتعزيز سبل التعاون بين البلدين، مضيفا أن مصر في حاجة إلى دعم كبير من جانب مصر بصفة خاصة.

وأضاف أن مصر سيكون لها دور محوري لدعم السودان، منوها بأن الزيارة تناولت موضوعات في غاية الأهمية، متوقعا أن تشهد العلاقات بين البلدين دفعة قوية.

وفي وقت سابق، قال الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء، إنه سعيد لوجوده في بلده الثاني السودان على رأس كبار المسئولين، وتوجه بالشكر على كرم الضيافة والحفاوة التي وجدها من الأشقاء السودان يين، كما تقدم بالنيابة عن الرئيس والشعب المصري بالتهنئة للشعب السودان ي لذكرى توقيع الوثيقة الدستورية.

وأضاف مدبولى أنه يحمل رسالة من الرئيس تؤكد الحرص الشديد على تقديم كل الدعم للسودان في كل القطاعات التي تخدم الشعب السودان ي سواء الفيضانات والصحة والكهرباء والتجارة والصناعة، لافتا إلى أنه تم مناقشة مرحلة جديدة لتفعيل كافة الأفكار والمشروعات التي كان يحلم بتواجدها بين الشعبين.

كما أشار إلى أنه سيكون التركيز خلال الفترة المقبلة على تفعيل كافة المشروعات المختلفة، فنحن مصيرنا واحد وكلنا حريصون على دعم السودان.

وأكد رئيس الوزراء أنه سيكون هناك زيارات منتظمة بين المسئولين في البلدين، ووجه الدعوة لنظيره السودان ي لزيارة القاهرة لاستكمال المفاوضات وتفعيل كافة المشروعات.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا