أستاذ سياسة دولية: أثيوبيا ستبني سدودا أخرى في هذه الحالة (فيديو)

بوابة الفجر
Advertisements
قال أشرف سنجر، أستاذ السياسات الدولية بجامعة بورسعيد، إن خطر سد النهضة الأثيوبي ليس على مصر فقط، لكن على السودان أيضًا، موضحا: "أننا أمام تحدٍ مهم وهو بناء سد واحد وهذا لا يمنع بناء سدود أخرى وحال التهاون من مصر والسودان سيتم بناء المزيد من السدود".

وأضاف "سنجر"، خلال اتصال عبر تطبيق "سكايب" مع الإعلامية عزة مصطفى، ببرنامج "صالة التحرير"، المذاع على قناة صدى البلد، أن مصر ليست ضد التنمية في إثيوبيا، لكن ندافع عن حقنا التاريخي في مياه النيل، كاشفا أن مصر لا تريد أن تجر الشعب المصري والإثيوبي إلى أمور يمكن حلها بالحكمة والدبلوماسية.

وأشار أستاذ السياسات الدولية بجامعة بورسعيد إلى أن المفاوضات شهدت تدخلات دبلوماسية، موضحا أن المفاوضات بشأن سد النهضة ليست بالسرعة أو فرد العضلات.

وأكد أستاذ السياسات الدولية بجامعة بورسعيد أن الرئيس عبد الفتاح السيسي يعرف جيدا كيفية التعامل مع القضايا الدولية، موضحا أن هناك تركيزات لتقديم الدعم إلى السودان في الفترة الحالية.

وفي وقت سابق، قال الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء، إنه سعيد لوجوده في بلده الثاني السودان على رأس كبار المسئولين، وتوجه بالشكر على كرم الضيافة والحفاوة التي وجدها من الأشقاء السودان يين، كما تقدم بالنيابة عن الرئيس والشعب المصري بالتهنئة للشعب السودان ي لذكرى توقيع الوثيقة الدستورية.

وأضاف مدبولى أنه يحمل رسالة من الرئيس تؤكد الحرص الشديد على تقديم كل الدعم للسودان في كل القطاعات التي تخدم الشعب السودان ي سواء الفيضانات والصحة والكهرباء والتجارة والصناعة، لافتا إلى أنه تم مناقشة مرحلة جديدة لتفعيل كافة الأفكار والمشروعات التي كان يحلم بتواجدها بين الشعبين.

كما أشار إلى أنه سيكون التركيز خلال الفترة المقبلة على تفعيل كافة المشروعات المختلفة، فنحن مصيرنا واحد وكلنا حريصون على دعم السودان.

وأكد رئيس الوزراء أنه سيكون هناك زيارات منتظمة بين المسئولين في البلدين، ووجه الدعوة لنظيره السودان ي لزيارة القاهرة لاستكمال المفاوضات وتفعيل كافة المشروعات.


شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا