أستاذ اقتصاديات صحة يكشف موعد انتهاء الموجة الأولى لفيروس كورونا بمصر

كورونا
كورونا
Advertisements
قال الدكتور إسلام عنان، أستاذ اقتصاديات الصحة وعلم انتشار الأوبئة، إن مصر لا تشهد موجة ثانية من فيروس كورونا حاليا، حيث أن نسبة الزيادة التي تحدث في أعداد الإصابات لا ترقى أن تكون موجة ثانية.

وأشار "عنان"، خلال اتصال هاتفي ببرنامج "الآن" المذاع عبر فضائية "إكسترا نيوز"، اليوم السبت، إلى أنه من المفترض أن تنتهي الموجة الأولى من الفيروس بمصر في مطلع شهر سبتمبر المقبل، مشددا على استمرار تطبيق الإجراءات الاحترازية لضمان السيطرة على الوضع.

وأوضح أنه حتى لو هناك زيادة في أعداد الإصابة بالفيروس في دول أوروبية أو في الشرق الأوسط، ولكن حدة المرض أصبحت أخف، ونسبة الوفيات تنخفض، وهو ما يعتبر أمر مطمئن.

وأضاف أن هناك 3 جهات مسئولة عن الخروج من الموجة الأولى من الفيروس وهى الدولة وذلك باستمرارها في متابعة تطبيق الإجراءات الاحترازية، والجهة الثانية هى المصانع والشركات من خلال توفير سبل الوقاية بالعمل، وأخيرا المواطن باتخاذه التدابير الاحترازية حماية لنفسه ولغيره.

وفي سياق آخر، أعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس، الجمعة، عن خروج 968 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافيين من الفيروس إلى 57858 حالة حتى أمس.

وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم تسجيل 112 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 17 حالة جديدة.

وقال إنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في ٢٧ مايو ٢٠٢٠، فإن زوال الأعراض المرضية لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى أمس الجمعة، هو 96220 حالة من ضمنهم 57858 حالة تم شفاؤها، و5124 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قامت الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105"، بالإضافة إلى تطبيق "صحة مصر" المتاح على الهواتف.