تعاون بين اقتصادية قناة السويس والبنك الأوروبى لإعادة الإعمار

بوابة الفجر
Advertisements
استقبل اللواء علاء عبد الكريم مستشار رئيس الهيئة الاقتصادية لقناة السويس لشئون الجمارك والضرائب، وفدًا من البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية (EBRD) .

جاء ذلك بهدف التعاون في تنفيذ برنامج لتحسين ورفع مستوى الأداء بمنفذ الشباك الواحد الخاص بالمنطقة الاقتصادية، خاصة فيما يتعلق بتنظيم الوضع الحالي للخدمات والإجراءات الخاصة المقدمة للمستثمرين، وكذلك تقديم الدعم الفني وللنهوض بمستوى الخدمات من خلال رفع كفاءة العاملين بمنفذ الشباك الواحد بالإضافة إلى العمل علي ميكنة كافة الخدمات لتبسيط الإجراءات والمستندات.

‎هذا وقد قام الوفد بعمل جولة تفقدية لكافة المكاتب الداعمة المتواجدة بمقر الهيئة بالعين السخنة (مقر خدمة المستثمرين) والتي تقوم بتقديم الخدمات الخاصة بالتأسيس وإصدار كافة الموافقات والتراخيص اللازمة لتنمية المشروعات داخل المنطقة الاقتصادية وذلك للوقوف على مدى مستوى الخدمات والإجراءات التي يقدمها منفذ الشباك الواحد في إصدار التراخيص وتسجيل الشركات.

‎وخلال الزيارة قال اللواء علاء عبد الكريم مستشار رئيس الهيئة للضرائب والجمارك إن المنطقة الاقتصادية تعمل دومًا على تحسين مستوى تقديم الخدمات والإجراءات للشركات الراغبة في الاستثمار في المنطقة بحكم قوانينها التي كفلت لها الاستقلالية في اتخاذ القرار بما يخدم أهداف الاستثمار والعمل على خلق مناخ جاذب للاستثمار.

‎من جهته، أكد الدكتور رفيق عباس رئيس الفريق الاستشاري المنفذ للبرنامج على ضرورة تبسيط الإجراءات والخدمات للوصول إلى رفع كفاءة الأداء وفقًا لأفضل الممارسات الدولية، الأمر الذي من شأنه تحقيق خطط التطوير والذي يمثل أحد أولويات البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية في مصر. 

‎من الجدير بالذكر، أن البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية يقدم سبل الدعم المؤسسي للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس من خلال المساهمة في الوحدة الفنية المعنية بتطوير الإطار التنظيمي ومواءمته مع المعايير الدولية، وتقديم مساعدة فنية لنظام الشباك الواحد وإجراءات الأعمال، مما يساهم في تسريع عملية إصدار التراخيص والموافقات

في سياق آخر أعلنت وزارة الصحة والسكان، الأربعاء، عن خروج 1013 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافيين من الفيروس إلى 55901 حالة حتى اليوم.

وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم تسجيل 129 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 26 حالة جديدة.

وقال إنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في ٢٧ مايو ٢٠٢٠، فإن زوال الأعراض المرضية لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم الأربعاء، هو 95963 حالة من ضمنهم 55901 حالة تم شفاؤها، و5085 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قاما الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105"، بالإضافة إلى تطبيق "صحة مصر". 

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا