عاجل.. مقتل 4 وإصابة 30 في مشاجرة بالأسلحة النارية بالفيوم

مديرية أمن الفيوم
مديرية أمن الفيوم
Advertisements
تحولت قرية العجميين التابعة لمركز أبشواي، بمحافظة الفيوم، قبل قليل، إلى ساحة حرب بين أبناء العمومة، وذلك أثناء مشاجرة بالأسلحة النارية، أدت إلى مقتل 4 أشخاص، وإصابة 30 آخرين.

ونشبت المشاجرة بين أبناء عمومة بقرية العجميين بمركز ابشواي بمحافظة الفيوم، وتم نقل الجثث والمصابين لمشرحة مستشفى ابشواي المركزي، وفرض الأمن كردونا بالقرية، ومازال سبب المشاجرة مجهول حتى الأن، وجاري تحرير محضر بالواقعة.

كانت مشاجرة وقعت أستخدم فيها الأسلحة النارية بين أبناء عمومة بقرية العجميين التابعة لمركز أبشواي، وأسفرت عن مقتل كل من: "خليل إبراهيم عبد الفتاح" ٣٥سنة، ومصطفى مسعود عبد الفتاح" ٤٠سنة " وأحمد محمد عبد الفتاح" ٣٢ سنة، وآخر جاري نقلهم لمستشفى أبشواي المركزي العام.

كما أصيب في الواقعة كل من: "محمد حسين عبد الفتاح نبوي" ٢٨سنة، مصاب بطلق ناري حي بالقدمين والساق الأيمن، و"محمود عبد الفتاح نبوي" ٢٨سنة، مصاب بطلق ناري حي بالغضد والساعد الأيمن، و"حسن عبد الفتاح محمد نبوي" ٢٦سنة، مصاب بطلق ناري حي بالجمجمة، ومحمد عبدالناصر عبد الفتاح" ٤٢سنة، مصاب بطلق ناري حي بالفخذ الأيمن وجرح بالرأس بطول الرأس، و" محمد عبد الفتاح محمد" ٥٦ سنة، مصاب بجروح وخزيه بالظهر والفخذ الأيسر، وجاري تحرير محضر بالواقعة، وإخطار النيابة لتتولى التحقيق في الواقعة، ومعرفة أسباب المشاجرة.

وكان اللواء رمزي المزين، مساعد وزير الداخلية، مدير أمن الفيوم، قد تلقى إخطارا من مأمور مركز شرطة أبشواي، يفيد بوقوع مشاجرة بين أبناء العمومة بقرية العجميين، التابعة للمركز، وعلى الفور أمر بانتقال ضباط مباحث المركز والتعامل مع الموضوع بحكمة، ونجح ضباح مباحث المركز في السيطرة على المشاجرة، وتم نقل الجثث إلى مشرحة مستشفى أبشواي المركزي والمصابين إلى مستشفى أبشواي لتلقى العلاج اللازم لهم، وتم عمل كردون أمنى لمنع تشابك أبناء العموم مرة ثانية مع بعضهم لحين الانتهاء من التحقيقات. 

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا