ساري يتحدث عن مستقبله بعد الخروج من دوري أبطال أوروبا

ساري
ساري
Advertisements
يشعر مدرب يوفنتوس، ماوريسيو ساري، بأنه محطم معنوياً بعد الخروج من ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا على يد ليون الفرنسي، لكنه غير قلق من فقدان منصبه.


صرح ساري لشبكة سكاي سبورت: "قدمنا مباراة كبيرة، استقبلنا هدفاً مبكراً من ركلة جزاء أثارت جنوننا، نجحنا في قلب النتيجة وحظينا بثلاث فرص بعد التقدم 2-1، أنا محطم معنوياً لهذا الإقصاء، إذا لم يكن حدث هذا لكنت أصبح سعيداً بالانتصار".


وعن مستقبله، قال: "لا أعلم إذا كانت هناك قرارات تتخد اعتماداً على نتيجة مباراة واحدة، لا أعلم ما سيحدث، اعتبر هذا النوع من الأسئلة حول مستقبلي مهينة، لدي عقد".