فاران: أنا الضحية.. ولكن

فاران
فاران
Advertisements

قدم الفرنسي رافائيل فاران مدافع ريال مدريد الإسباني إحدى أسوأ المباريات على مدار مسيرته الاحترافية، حين ارتكب خطأين فادحين، جاء منهما هدفا فوز مانشستر سيتي على فريقه 2-1، الأمر الذي دفع اللاعب لـ"المواجهة"، وتحمل مسؤولية الهزيمة للخروج من دوري أبطال أوروبا.

 

قال فاران: "أريد المواجهة لأنني المسؤول عن هذه الهزيمة، يجب تحمل مسؤوليتها، حزين لأجل زملائي والمجهود الذي بذلوه، ظهرنا بشكل طيب، استعددنا جيداً لهذه المباراة، لكن تكلفة الأخطاء تكون فادحة للغاية في هذه المراحل".

 

وأضاف: "ليس لدي تفسير لهذه الأخطاء، يحدث ذلك في كرة القدم، ليلة صعبة بالنسبة لي ويجب تحمل مسؤوليتها، لا ينبغي التفكير بشكل مفرط فيما حدث، قدمنا كل ما لدينا على أرض الملعب ولكنك تخفق أحياناً، أخفقت اليوم وينبغي تقبل ذلك، حتى حين كانت النتيجة لا تزال 1-1 كانت لدينا فرصاً في التأهل، لكن الأمور لم تسر على ما يرام في نهاية المطاف".

 

وتوجه اللاعب بالشكر لزملاءه على دعمهم له رغم أخطائه: "شعرت أنني بخير خلال المباراة، وربما خاطرنا بعض الشيء في البداية ودفعنا ثمن ذلك غالياً، ممتن لمساندة زملائي لي، هذا الأمر لم يحدث لي كثيراً أثناء مسيرتي لكنه يحدث، ترتكب الأخطاء بجميع النقاط في الملعب، لكن بهذه المناطق يكون الثمن باهظاً".

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا