محمد عزمي: مجلس الشيوخ سيكون علامة فارقة في الحياة السياسية

جانب من الندوة
جانب من الندوة
Advertisements
تصوير: ياسمين عليوة - مصطفى الديب - بلال أحمد

قال محمد عزمي، عضو تنسيقية شباب الأحزاب عن حزب الحركة الوطنية، مرشح القائمة الوطنية في انتخابات مجلس الشيوخ، إن مجلس الشيوخ سيكون علامة فارقة في الحياة السياسية، فالمواطن سينتخب غرفتين بدلًا من غرفة واحدة، موضحا أن التحدي الذي تفرضه شكل الانتخابات للدوائر كونها محافظة هو اختبار لقوة الأحزاب ولكوادرها داخل هذه المحافظات.


جاء ذلك خلال ندوة نظمتها بوابة "الفجر" الإلكترونية، مساء الجمعة، لمرشحي تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، لمجلس الشيوخ 2020، في لقاء موسع؛ للحديث حول آليات واختصاصات مجلس الشيوخ، واستعراض الرؤى الجديدة حول الانتخابات، بحضور أعضاء التنسيقية: محمد عزمي، ومحمد عمارة، وعمرو عزت، وكان في استقبالهم بمقر الجريدة، الدكتور مصطفى ثابت رئيس تحرير موقع الفجر، ومينا صلاح سكرتير تحرير بالموقع.


وناشد المواطنين بالنزول إلى اللجان للإدلاء بأصواتهم واختيار من يمثلهم، لأن صوت الناخبين لا يقدر ماديا أو معنويا فهو أمانة، مشيرًا إلى أن ما يميز شباب التنسيقية هو النزول إلى الشارع المصري والاتصال المباشر مع المواطنين والاختلاط معهم ومعرفة مشكلاتهم.


وكانت قد قد أعلنت الهيئة الوطنية للانتخابات، برئاسة المستشار لاشين إبراهيم نائب رئيس محكمة النقض، القائمة النهائية للمرشحين لانتخابات مجلس الشيوخ 2020، متضمنة رموزهم الانتخابية وصفاتهم سواء مستقلين أو أحزاب، بعد تسلم لجان الفحص، والبت في صفات المرشحين، والأحكام الصادرة لصالح وضد بعض المرشحين من محاكم القضاء الإداري.


وتسلمت الأحكام التي أصدرتها محاكم القضاء الإداري، في الطعون الانتخابية المقدمة من المرشحين المستبعدين من القائمة المبدئية، وانتهت لجان الفحص والبت في صفات المرشحين بحصر الأحكام ومراجعة الأوراق والمستندات الخاصة بمن صدرت لصالحهم أو ضدهم الأحكام، وبناءً عليه، أعدت كشفان، خُصص أولهما لمرشحين المقاعد الفردية، وثانيهما للمرشحين القوائم الأصليين والاحتياطيين، بناءً على الأحكام الصادرة.


وتُجرى عملية الاقتراع خارج مصر، يومي الأحد والإثنين 9 و10 أغسطس المقبل، من التاسعة صباحًا وحتى التاسعة مساءً، حسب توقيت كل دولة داخل مقار السفارات والقنصليات المصرية بالخارج، وفقًا للضوابط التي اتخذتها الهيئة بشأن إدلاء المصريين في الخارج بأصواتهم، وذلك بالتنسيق مع وزارة الخارجية، في ضوء ما يجتاح دول العالم من تفشي فيروس كورونا المستجد.


فيما تُجرى الانتخابات داخل مصر يومي الثلاثاء والأربعاء 11 و12 أغسطس، وتعلن النتيجة بحد أقصى 19 أغسطس.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا