احترس.. تناول هذه الأدوية في الصيف يهددك بالمخاطر

أرشيفية
أرشيفية
Advertisements
تشهد مصر العديد من التقلبات الجوية لاسيما في شهر أغسطس، حيث ترتفع درجات الحرارة والرطوبة، مما يؤدي الي جفاف الجسم وحدوث ضربة الشمس، التي تؤدي الي وفاة أحيانا، وقد أشار تقرير طبي في كلايفند كلينيك بالولايات المتحدة الي وجود بعض الأدوية تساهم في ارتفاع حرارة الجسم وتشكل خطر خاصة في فصل الصيف ومع تقدم العمر.

وترصد "الفجر" في السطور التالية أبرز الأدوية التي ينبغي توخي الحذر عند تناولها لاسيما في فصل الصيف:

مدرات البول مثل فوروسيميد أو مزيج مدرات للبول:
وفق لتقرير الطبي أن أدوية مدرات البول تؤدي الي تقليل السوائل في الجسم وخاصة عند كبار السن، مما يشكل خطر علي حياة الفرد وتعرضه الي جفاف في الجسم وفي بعض الأحيان يكون جفاف حاد.

أدوية حاصرات بيتا:
قال الدكتور رونان فاكتورا، المشرف علي التقرير إن الافراد يواجهون صعوبة في تنظيم درجة حرارة الجسم مع تقدم في العمر وكذلك بسبب أدوية حاصرات بيتا مثل هيدروكلوروثيازيد أو بروبرانولول، والتي تساعد في تقليل من السوائل بالجسم، وتؤدي في تلك حالة الي اضطراب في أجهزة الجسم، وحدوث جفاف عام.

أدوية ضغط الدم:
أوضح الأطباء أن أدوية ضغط الدم تؤدي الي عدم تنظيم في درجة الحرارة وانخفاض التعرق مما يواجه جسم الإنسان تحديات لتنظيم درجة حرارته، ومع ارتفاع درجات الحرارة في الخارج، يمكن أن تؤدي هذه الأدوية إلى مشاكل حقيقية لكبار السن، الذين قد يعانون أيضًا من الجفاف في البداية.

أدوية تضخم البروستاتا:
نصح الأطباء عند تناول هذه الأدوية، شرب السوائل لمنع الجفاف لاسيما عند الأشخاص، الذين يعانون من مشكل الجفاف من البداية، وذلك لأن هذه الأدوية تفقد الجسم في السيطرة على تنظيم معدل حرارة الجسم، كما تفقده كبير من السوائل، مما يتسبب في مشاكل عديدة منها الجفاف وصولا الي تعرض الأشخاص الي ضربة الشمس، إذا كان بالخرج.

نصائح طبية لتجنب ضربة الشمس:
1_ شرب سوائل بكثرة مانعا لحدوث جفاف

2- ارتداء قبعة للحفاظ على البرودة إذا كنت خارج المنزل في وقت الظهيرة.

3-إجلس في الأماكن المظللة والمكيفة لمنع ارتفاع درجة الحرارة

4- لا ينصح بالخروج من المنزل إلا للضرورة القصوى.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا